رمضان صبحي موهبة عربية في سماء إنجلترا .

0
945
رمضان صبحي الاهلي

في الملاعب العربية نادرا ما يوجد لاعبين مثل الموهبة الكروية المصرية رمضان صبحي رمضان أحمد ، صاحب ال19 عاما .  

نجد في الدول العربية عادة تنافس ما بين الفرق داخل الدولة نفسها او خارجها وخاصة الدول العربية التي تقع فى قارتين اسيا وإفريقيا , وهذه الدول لا يوجد بها كرة قدم بشكل إحترافي مثل الدول الأوربية بشكل كامل . وهذا السبب يؤثر علي قوة التنافس بالسلب, حيث يوجد بالدول العربية والافريقية فريقان متنافسان دائما علي الصدراة وحصد البطولات , عكس الدول التي تلعب الكرة بشكل إحترافي وتضم الكثير من اللاعبين ذو الجنسيات المختلفة وليس بها قيود لإستقبال لاعبين محترفين لفرق الدوري , كما يوجد في الدوريات ال5 الكبرى ، لذلك نجد في الدول العربية لا يوجد بها اللاعب المميز الذي يستمر في صفوف ناديه داخل دولته لتحقيق الشهره العالميه . ولذا نجد هذا اللاعب سرعان ما يتوجه الي الساحة الاوربية لتحقيق العالمية والحصول علي بطولات . 

الدورى المصري  والسعودى والمغربي يعتبر من الدوريات القوية عربيا , نادرا ما نجد لاعب محترف مميز يستمر في تلك الدوريات . ولكن نجد مثلا لاعبين مصريين ومغربيين وتوانسه يحترفون في الدوريات الاوربية . ولا يوجد ذلك في الدول العربية الاسيوية مثل قطر والامارات والسعودية . لذلك نحن نفخر بأي لاعب عربي يحترف خارج دولته ايا كان انتماؤه لأى دولة . اليوم سوف نسلط الضوء علي الموهبة المصرية رمضان صبحي لاعب ستوك سيتي الإنجليزي .

كيف بدأ رمضان صبحي  

رمضان صبحي من مواليد الثالث والعشرين من يناير عام 1997 بمنطقة القاهرة بمصر ، بدأ كرة القدم في سن الثمانية من عمره حين قدم لإختبارات نادي الزمالك , ولكن لم يجتاز الإختبار . ثم قام بالاختبار مرة ثانية في نادي الاهلي , وأستطاع رمضان صبحي إجتياز هذا الاختبار واصبح ناشئا في النادي الاهلي , وتم قيده في الاتحاد المصرى لكرة القدم كلاعب كرة قدم ، مر رمضان صبحي علي جميع المراحل العمرية داخل النادي حتي وصل الي سن ال17 من عمره حينها استدعاه المدير الفني وقتها الكابتن فتحي مبروك في عام 2014, وتم تصعيده الى الفريق الاول ومنذ ذلك الوقت اصبحت البداية لرمضان صبحي كلاعب مهم في النادي الاهلي بعد أن أستطاع الظهور بشكل جيد مع الفريق في بداية ظهوره واصبح من اعمدة النادي وشارك فى غالبية المباريات ، واعتبرت جماهير المارد الاحمر رمضان صبحي خليفة الخلوق محمد ابو تريكة لأنه يلعب مثله في مركز خط الوسط المهاجم كصانع ألعاب  Play – Maker . 

رمضان صبحي أصبح من أهم لاعبي المنتخب المصري رغم صغر سنه , إلا أنه استطاع حجز مكانه في تشكيلة المنتخب الوطني . ورغم كونه لاعبا صغيرالسن , إلا أنه كان يتمتع بقدرات عالية وكبيرة ، أصبح  ضمن اللاعبين العرب الذي يتوقع منهم تحقق نجاحات كبيرة في اوروبا ، رمضان صبحي لاعب ستوك سيتي الإنجليزي الحالي , هو ثمرة صغيره يتنظر العرب منه تحقيق الكثير من النجاحات في سماء أوروبا خلال الفترة القادمة .  

بطولات رمضان صبحي  

  في بداية ظهوره في عام 2014 مع المدير الفني فتحي مبروك أستطاع رمضان صبحي تحقيق الدوري مع الاهلي في ظل وجود العديد من الوجوه الجديدة داخل النادي , إلا انهم استطاعوا الفوز علي الزمالك بنتيجة هدف دون رد , والتعادل مع بتروجيت وسموحه في الدورة الرباعية ، ومن خلال الظهور المميز للاعب في تلك الفترة بات من أعمدة النادي الاهلي التي يعتمد عليها أى مدرب يمر علي الفريق ، ساهم فى صناعة الأهداف وإحرازها , وأيضا إحراز أكثر من بطولة مع الشياطين الحمر , ولعب مع النادي 55 مباراة محليه وقاريه سجل بهم 16 هدفا  .  

  بدأت مفاوضات نادى ستوك سيتي الإنجليزى مع الاعب في صيف 2016 ، وبعد مفاوضات جاده بين الطرف المصرى والطرف الإنجليزي توصلوا الي الاتفاق علي إنتقال اللاعب رمضان صبحي الي النادي الإنجليزي بصفقة قدرت ب6 ملايين دولار ، وتعبير هذة أغلي صفقة تمر من بوابة دورى محلي في تاريخ الدول العربية ، وتم تخصيص راتب اسبوعي للاعب يقدر بخمسين ألف جنية إسترليني ، مع بداية الموسم الكروى في الدورى الانجليزى لم يشارك رمضان مع فريقة في البداية , ولكن مع مرور الوقت أصبح لاعبا أساسيا في الفريق , وقدم مستوى مميز جعل كل عشاق ستوك سيتي يتنظرون منه تقديم الكثير , لأنه سوف يكون له شأنأ كبيرا في عالم كرة القدم العالمية والأوروبية .  

إنجازات رمضان صبحي الشخصية  

حصل رمضان صبحي علي جائزة أفضل لاعب صاعد في موسمين علي التوالي 2014-2015 . ويعتبر أغلي صفقة في تاريخ الدورى المصرى حتي الان ، كما أنه فاز بالكثير من البطولات مع النادي الاهلي ( حقق بطولة الدورى مرتين وحقق كأس الكنفدرالية مرة واحدة وحقق السوبر المصرى مره واحده ). ويأمل ان يحقق المزيد من البطولات في الفترة القادمة مع أندية أوريبيه كبيرة يطمح الي أن يلعب لها ويحقيق حلمه .  

اما مع المنتخب المصرى كان يشارك مع منتخب الشباب نظرا لتمتعه بقوة جسمانية  كبيرة جعلت الأنظار تلتفت اليه . حتى أن البعض شكك في وجود تزوير بسن اللاعب . وبعد تقديم اداء مميز أنضم الي المتخب القومى الاول عام 2015 , وشارك في العديد من المباريات كما أنه شارك في التصفيات المؤهلة لكأس أمم أفريقيا بالجابون وساهم مع المنتخب في الوصول الي نهائي البطولة , وقدم مستوى جيد ولكن انتهت المباراة النهائيه بخسارة المنتخب المصرى  بنتيجة 2-1 أمام المنتخب الكاميروني .  

 

اترك رد