أضرار بالغة يسببها مضغ العلكة ( اللبان ) .

0
699
أضرار بالغة يسببها مضغ العلكة ( اللبان ) .

فوائد اللبآن ( العلكة ) :

افاد تقرير بمجلة ألمانية طبية بأن مضغ اللبان (العلكة) بكثرة يقي الاسنان من التسوس . وأوضح تقرير مجلة (ميديتزين هويته) (الطب اليوم) أن مضغ اللبان يشجع على زيادة إفراز اللعاب الذي يغسل وينظف الاسنان . كما يحتوي اللعاب على معادن تحمي الاسنان من أضرار المواد الحمضية المترسبة في الفم . وأوصى التقرير بتقليص كمية السكر في الطعام لحماية الاسنان من التسوس .

 

وذكر تقرير المجلة الألمانية أن بكتيريا الاسنان تحول السكر إلى أحماض تدمر طبقة المينا المحيطة بالسن من الخارج . واشار مجموعة من الاطباء الى ان مضغ اللبان يقوي الذاكرة بالاضافة الى انه يقوي عضلة الفكين . فعند عملية المضغ تتحرك العضلات السفلية للفك المتصلة بالمخ والتي تؤدي الى تمرين الجزء المسؤول عن الذاكرة مما يؤدي الى تقويتها . واضافوا أيضا ان تمرين هذه العضلات يؤدي الى تأخير فقد الذاكرة في سن الشيخوخة , ومضغ اللبان ايضا يساعد على انقاص الوزن بصفة عامة .

 

أضرار اللبآن ( العلكة ) :

تحذير من أضرار مضغ العلكة (اللبان) على الفك : حذر الأطباء من الآثار السلبية لمضغ العلكة (اللبان) على الفك رغم الاعتقاد السائد لدى العديد من الناس بأن له العديد من الفوائد سواء في الهضم أو في تعطير رائحة الفم أو تقوية عضلات الفك . 

 

لأنه يتم استخدام عضلات ومفاصل الفك تلقائيا في الأكل والكلام وابتلاع الريق أكثر من 1500 مرة يوميا ويتضمن ذلك انقباض عضلات الفك حتى تنطبق الأسنان العلوية والسفلية على بعضها . فيما أثبتت الأبحاث أن قوة العضة الواحدة المتولدة من انطباق الأسنان تعادل 9 كيلوجرامات من القوة .

 

وفي حالة مضغ العلكة (اللبان) فإن كمية الضغط المتولدة من هذه العضلات تكون كبيرة لدرجة أنها تصيب الفك بالتضخم والإجهاد وعدم الراحة والشد العضلي , والأبحاث الحديثة أثبتت أن لعضلات الفك ذاكرة قوية للغاية , فإذا تم التعود على مضغ العلكة (اللبان) لفترة طويلة فإن العضلات تستمر في الإنقباض حتى بدونه مما يتسبب عنه الضغط على الأسنان حتى دون وجود العلكة (اللبان) , وبالتالي تنعدم فترة راحة العضلات والمفاصل الصدغيه .

 

تظهر الأبحاث أن مضغ العلكة يمكن أن يسبب خروج الزئبق من حشوات الأسنان الى داخل الجسم ، وارتفاع مستويات الزئبق يمكن أن يسبب مشاكل عصبية . بالإضافة الى بعض الأمراض المزمنة والاضطرابات النفسية. لحسن الحظ، فالكمية الصغيرة الناتجة من حشو الأسنان ليس من المرجح أن تضر بك ، لأنها عادة تمر بسهولة من خلال الجهاز الهضمي , ولكن وجود المعادن الضارة بنسبة متزايدة في الجسم هو أمر غير مرغوب فيه .

اترك رد