أضرار حبوب منع الحمل وصلتها بآلام الدوره الشهريه .

0
619
اضرار حبوب منع الحمل , وصلتها بآلام الدوره الشهريه .

السؤال الأول : هل توجد أضرار لتناول حبوب منع الحمل ؟

من الضروري مراجعة الطبيب قبل استعمال حبوب منع الحمل، إذ لا بد من معرفة السيرة المرضية للمرأة , وإجراء تقييم طبي واخذ مسحة من عنق الرحم وعمل دراسات مخبرية مثل مستوى السكر في الدم والدهون قبل تناولها. كما يجب تناول الأقراص الخاصه بمنع الحمل يومياَ وبشكل صحيح للحصول على نتائج أكثر فعالية.
وهناك بعض المشاكل الشائعة المصاحبة لتناول حبوب منع الحمل، أبرزها : الغثيان والقيء والإسهال . الصداع وحب الشباب . تصبّغ الوجه نتيجة للاستعمال لفترة طويلة يزداد عند التعرض لأشعة الشمس , زيادة في الوزن عند بعض النساء . تقلب المزاج والعصبية والشعور بالتعب . قد تؤثر على القلب والدورة الدموية وخصوصاً بعد سن 35 سنة.

 

وقد حذر طبيب أمراض النساء الألماني كريستيان ألبرينج من أن المضادات الحيوية قد تؤثر سلباً على مفعول حبوب منع الحمل، إذ قد تؤدي إلى انخفاض فعاليتها .‬ وأوضح رئيس الرابطة الألمانية لأطباء أمراض النساء في مدينة ميونيخ، أن هذا الأمر ينطبق على المضادات الحيوية المحتوية على البنسيلين والتتراسيكلين والسيفالوسبورين والكلورامفينيكول.‬ كما حذر أيضاً من إمكان حصول نزيف مهبلي بين مواعيد الدورية الشهرية أو نزيف ناجم عن التوقف عن تعاطي حبوب منع الحمل، الأمر الذي يشير إلى حدوث تفاعل دوائي بين المضادات الحيوية وحبوب منع الحمل . ‬

 

السؤال الثاني : ماهي صلة حبوب منع الحمل بآلام الدوره الشهريه ؟ 

هناك عوامل فسيولوجية, سيكولوجية ومرضية تلعب دورها في حدوث الالم, الذي هو بشكل عام شعور يتكون في ادراكنا تحت تأثير منبهات خارجية وداخلية تحصل بنتيجة تحولات وتغييرات في الجهاز العصبي, وميزته وقوته ومدى تأثيره يتعلق بخصائص الفرد الشخصية. لذلك نجد أن بعض الناس يعبرون عن آلامهم بالتأوه, بالصراخ أو بالبكاء وأحياناً بضرب أنفسهم كمحاولة لازالة الالم, وأن التفاعل الشخصي مع الالم يتأثر بعدد من العوامل, ومنها الحالة النفسية العامة والجسدية, الوضع العاطفي والحالة التي يوجد فيها الشخص لتقبل الالم.

 

وآلام الحيض او يسمى ايضاً بعسر الطمث التي تشكو منها بعض الشابات المتزوجات وغير المتزوجات, تعتبر عارضاً وليس مرضاً, تختلف شدتها من شابة الى اخرى وفي بعض الحالات يكون الالم شديداً لا يطاق ويجبر التي تشكو منه على ملازمة الفراش لساعات عديدة, وهو عادة يبدأ بساعات أو قبل يوم من مجيء الطمث .
تقسم عسرة الطمث حسب زمن حدوثها الى نوعين:
أ- عسرة الطمث البدئية: تبدأ مع اول طمث في سني البلوغ.
ب- عسرة الطمث الثانوية: تكون الطموث في بداية الامر طبيعية ثم تصبح مؤلمة لسبب ما.

 

ومسببات عسرة الطمث البدئية ممكن ان تكون وظيفية او على ذاتية أو سبب خاصة مميز. هنا تكون تقلصات الرحم تشنجية ويكون مرجوعها اما الى زيادة في كمية المواد الكيماوية, مثل مادة «البروستاجلندين» في الانسجة التناسلية او لوجود نقص النمو التناسلي, حيث يكون الرحم صغير الحجم, والعوامل النفسية التي تتغلغل في حياة المرأة تكون من المسببات الرئيسية لحدوث آلام الحيض. فهناك اصطلاح اعتاد عليه الاطباء وهو «ألام الحيض العائلي» ومعنى هذا أن فتيات العائلة يشكين من عسرة الطمث لانهن عايشن آلام حيض والدتهن, مما جعل عندهن انطباعاً سيئاً عن العادة الشهرية. ومن جراء هذا اصبح عندهن توقع الالم عند مجيء الحيض كشيء ضروري لا بد منه. والظاهر ان معظم الفتيات يشعرن بالخجل الشديد عند حدوث أول حيض عندهن, وليس من المستبعد ان يتخذ ظهوره للمرة الاولى لدى الفتاة طابع المرض, اذ يخيل اليها أن الدم هو الدليل على حدوث جرح او نزف في صميم اجهزتها الباطنية.

 

وتجنباً للوقوع في عقد نفسية نحن لسنا بحاجة اليها, يتوجب أن تتوفر هناك تربية جنسية سليمة قبل فترة المراهقة او خلالها تكون مبنية على الشرح والافهام الصحيح ومن خلال اطار اخلاقي وعلمي يشمل الناحية التشريحية والفسيولوجية للاعضاء التناسلية. وعلى الأم أن تفضي الى فتاتها المراهقة باسرار هذه العادة الشهرية, لأنه اذا لم توضح لها امورها, فستحاول ان تستطلع حقيقة هذه الظاهرة من زميلاتها البالغات في المدرسة اللواتي ربما يعقدنها نفسياً بدلاً من ايضاح الامور لها.

 

اما اسباب عسرة الطمث الثانوية فمعظم عضوية ومن اهمها:
1- الاتهابات:
مثل التهابات الملحقات والنسيج ما حول الرحم حيث تؤدي تقلصات الرحم عند حدوث الطمث الى ضغط على النسيج والاعضاء المجاورة للرحم.
2- داء البطانة الرحمية Endometeriose:
يكون الالم شديدا ويرجع ذلك الى التوتر المؤلم الذي يحدث في عقد الاندومتريوز الكائنة في النسيج العضلي للرحم. وداء البطانة الرحمية الداخلية Adenomyosis عبارة عن تكاثر مرضي للخلايا القاعدية للغشاء المخاطي لباطن الرحم، في الطبقة التي تقع تحت هذه الطبقة من الخلايا القاعدية المباشرة.

 

3- الالياف الرحمية والمرجلات Polyps تؤدي الى آلام الحيض.
4- انعطاف الرحم الخلفي الثابت:
ثبوت الرحم يكون في معظم الحالات نتيجة لوجود داء البطانة الرحمية.
يتوقف علاج آلام الحيض على معرفة السبب .
ففي حالات وجود السبب العضوي مثل البطانة الرحمية والأورام الرحمية والالتصاقات، يكون العلاج جراحيا. اما في الحالات التي سببها عوامل نفسية فيكون العلاج سيكولوجيا ومكثفا ولفترات طويلة.
ويستحسن ان تطلع الام على المشاكل التي وقعت بها فتاتها وان يوضح للاثنتين معا مشاكل وتطورات الانوثة من جسدية ونفسية، وعلى الطبيب والام ان يتعاونا معا لتحرير الفتاة من العُقد النفسية والخوف الذي يواجهها.

اترك رد