أعشاب مجربة لعلاج التهاب وتقيح اللثة .

0
315
أعشاب مجربة لعلاج التهاب وتقيح اللثة .

– الحلبة Fenugreek

لقد تحدثنا عن الحلبة مراراً ولكننا سنتحدث عنها في هذا المقال كعلاج واق كغسول للفم لحماية اللثة من الالتهاب أو التقيح والطريقة ان يؤخذ ملء ملعقة صغيرة من مسحوق الحلبة وتوضع في وعاء يحتوي على ملء كوب ماء ثم يوضع الوعاء على النار حتى بداية الغليان ثم يغطى ويترك لينقع لمدة 15دقيقة ثم يصفى هذا المغلي ويغسل الفم بهذا المغلي عدة مرات في اليوم.

– جذر السنوت Fennel Root

الذي يعرفه بعض الناس بالشمر أو الشمار وبعض الناس يسمونه كمون وهذا خطأ فهناك فرق بين السنوت والكمون ، وجد العلماء ان مغلي مسحوق جذر السنوت له تأثير كبير في علاج التهاب اللثة حيث يؤخذ ملء ملعقة من مسحوق جذر السنوت وتضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويترك لمدة 15دقيقة ثم يصفى ثم الغرغرة به وهو فاتر وتكرر العملية عدة مرات في اليوم حتى تتحسن حالة اللثة  .

 

– الصفصاف Willow

ونبات الصفصاف من أشهر النباتات حيث استخدم منذ آلاف السنين في اوروبا وافريقيا وآسيا وأمريكا الشمالية وهو يحتوي على حمض الساكيسيليك المادة الأساسية للأسبرين، والجزء المستخدم لعلاج التهاب وتقيح اللثة هو القشور حيث تؤخذ ملعقتا أكل من مسحوق قشور الصفصاف وتضاف إلى ملء كوب ماء بارد ثم يغطى ويترك لينقع لمدة ثلاث ساعات ثم يغلى بعدها ويصفى ويستخدم للغرغرة عدة مرات في اليوم وخصوصاً بعد الوجبات وعند الذهاب إلى النوم مساءً .

 

– الفجل البلدي الحار Radish

وجد الباحثون أن للفجل تأثيراً قوياً على التهاب وتقيح اللثة وقد أوصوا باستخدام حزمة من الفجل يومياً موزعاً على ثلاث وجبات وذلك بغسل حزمة الفجل جيداً وتنظيفه ثم تؤكل ثلث الحزمة مع كل وجبة غذائية مع ضرورة مضغ الفجل جيداً والسبب يعود إلى ان الفجل البلدي يحتوي على كمية من فيتامين ج الذي يلعب دوراً في الوقاية من مرض الاسقربوط والذي يحفظ اللثة قوية، كما انه يحفظ الأسنان نفسها من التلف .

 

يقول دكتور ريتشارد دي فشر طبيب الأسنان من أنانديل بفرجينيا ورئيس الأكاديمية الدولية لطب الفم وعلم السموم “لقد تبين أن تناول فيتامين ج بجرعات عالية له نفس الفاعلية في السيطرة على التهاب اللثة مثل استعمال الفرشاة والخيط وليس معنى هذا الا نستعمل الفرشاة والخيط، إلا ان فيتامين ج يجعل اللثة اقل عرضة للنزف ويعزز عملية الالتئام” ،

 

– المرميه Sage

لقد تحدثنا عن المرميه في عدة مقالات وهناك مثل اوروبي يردد حول المرميه والذي يقول “لِمَ يموت المرء وفي حديقته تنبت المرمية” والمرميه تحتوي على زيت طيار ومواد تربينية وفلافو نيدات وحمض العفص وأحماض فينولية ومواد مولدة للاستروجين وهي تستخدم على نطاق واسع كقابضة ومطهرة وعطران وطاردة للريح ومقوية ومخفضة للتعرق وهي تستخدم لعلاج التهاب اللثة حيث يؤخذ ملء ملعقة صغيرة من المرميه وتغمر في ملئ كوب ماء مغلي ثم تغطى وتترك لمدة 15دقيقة ثم تصفى بعد ذلك ويغسل به الفم عدة مرات في اليوم يكون آخرها عند اللجوء إلى النوم مساءً .

 

– البابونج Camomile

الكل يعرف البابونج فهو من الشايات الجيدة للجهاز الهضمي فهو مشهي ومهضم وطارد للارياح ومطهر وهو يحتوي على زيت طيار ويستعمل لعلاج التهاب اللثة حيث يؤخذ ملء ملعقة صغيرة من ازهار البابونج وتضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويترك لينقع لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويستعمل غرغرة عدة مرات في اليوم ويستمر على فعل ذلك حتى الشفاء باذن الله .

 

– شجرة الشاي Tea tree

وهي شجرة ليس لها علاقة بالشاي المعروف تقول فيكتوريا ادوارد المعالجة بالعطور من فير اوكس بكاليفورنيا: عندما تبدو اللثة ملتهبة ومتهجية، اضف قطرة من الزيت العطري المستخلص من شجرة الشاي على فرشة اسنانك أو فوق معجون اسنانك الذي تضعه على الفرشاة قبل تنظيف اسنانك بها، وهذا يعتبر دواءً واقياً رائعاً، فأوراق الشاي لها مفعول مطهر طبيعي وتعمل على منع الإصابة بمرض اللثة من قبل ان يبدأ .

 

– مسواك الأراك

ثبت علمياً ان جذر نبات الاراك يحوي مواد مطهرة ومنظفة وقابضة ومرقئة وقاتلة للجراثيم، كما انه يحتوي على مواد مضادة لنخر الأسنان وهذا يذكرنا بقول الرسول صلى الله عليه وسلم “السواك مطهرة للفم مرضاة للرب”.

– الثوم Garlic

تحدثنا عن الثوم كثيراً ولكن من المعروف ان رائحة الثوم فقط تقتل عدداً من البكتريا الموجودة بالفم وعليه فإن مضغ فص واحد من الثوم لبضع دقائق فقط كاف لقتل جميع البكتريا الموجودة بالفم بما في ذلك جرثومة الدفتريا .

اترك رد