أمراض المرأه : أسباب وعلاج نزول قطرات دم أثناء الحمل .

0
1075
أمراض المرأه : أسباب وعلاج نزول قطرات دم أثناء الحمل .

   هل يعتبر نزول بعض نقاط الدم خلال الحمل أمراً طبيعياً

   المعنى العلمي لنزول بعض نقاط الدم هو عبارة عن نزيف بسيط من المهبل مماثل للدورة الشهرية وإن كان أقل كثافة، ويختلف لونه ما بين الأحمر والبني،يعدّ ظهور الدم الخفيف من الأمور الشائعة مع أنه ليس طبيعياً تماماً خاصة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل . يكون السبب في أحيان كثيرة بسيطاً أو “أحد تلك الأمور الصغيرة التي يمكن أن تحدث”.

 

   ما هي أسباب ظهور قطرات الدم؟

   هناك العديد من العوامل المسبّبة لذلك في بداية الحمل،على سبيل المثال: عندما تقوم البويضة المخصبة بالالتصاق بجدار الرحم ، قد يحدث بعض النزيف البسيط نتيجة هذه العملية، ويكون في العادة نزيفاً خفيفاً يختفي بعد يوم أو يومين،وتظهر قطرات الدم أيضاً في حالة الالتهابات المهبلية، أو التهاب عنق الرحم أو وجود زوائد على عنق الرحم غالباً ما تكون حميدة.

 

   ويعد النزيف الخفيف في بعض الأحيان، إحدى علامات فقد الجنين الأولى أو الحمل خارج الرحم بالذات لو صاحبه مغص أو وجع في البطن من هنا، تكتسب مراجعة طبيبك في المسألة أهمية بالغة،أما في الثلث الأخير من الحمل، فيشير النزيف أو نزول بضعة قطرات من الدم إلى وجود مشاكل في المشيمة أو إلى الولادة المبكرة .

 

   إذا لاحظت نزول قطرات من الدم بعد الأسبوع السابع والثلاثين، يُحتَمل أن يكون علامة على بداية ترقق عنق الرحم أو بداية توسّعه، وقد تلاحظين أيضاً بعض الإفرازات المخاطية الممزوجة بالدم , هنا ينبغي عليك الذهاب الي الطبيب المتابع .

   أسباب أخرى :

   كذلك قد تلاحظين نزول بعد قطرات الدم نتيجة انفصال بسيط في أطراف المشيمة، في أغلب الأحيان ممكن أن يقلّ هذا النزيف أو يتوقف ليستمر الحمل، وفي حالات أخرى لا يتوقف ويزيد فيحدث الإجهاض .

 

   ما يجب أن تعرفه كل حامل بأن النزيف الذي يحدث خلال المرحلة الأولى من الحمل قد يحدث نتيجة انخفاض مستوى هرمونات الحمل في موعد نزول الدورة الشهرية التالية، أو نتيجة الفحص الداخلي أو ممارسة العلاقة الزوجية، إلى نزيف يدل إلى احتمال حدوث إجهاض. أما النزيف الذي يحدث في الفترة ما بين منتصف إلى نهاية الحمل، فمشاكل المشيمة هي أكثر الأسباب شيوعاً في حدوثه.

اترك رد