أمراض المرأه : نصائح هامة لتجنب متاعب الحمل .

0
225
أمراض المرأه : نصائح هامة لتجنب متاعب الحمل .

   من أكثر ما تشكو منه الأمهات الحوامل أثناء فترة الحمل، الغثيان والدوار والإجهاد، وغيرها من الأعراض التي من الممكن التخفيف منها باتباع النصائح الطبية التالية لتمر فترة الحمل بسلام .

   بالنسبة للغثيان، فإن الحامل تعاني من الغثيان في فترة الصباح الباكر، في الشهر الأول والثاني من الحمل، وقد يمتد هذا العرض حتى الشهر الرابع، أو طوال فترة الحمل عند بعض النساء . لكن بشكل عام يختفي هذا العرض تدريجيا مع تقدم الحمل، وقد يصاحبه حدوث قيء، والأمر بصفة عامة يختلف من امرأة إلى أخرى ، فقد لا تشعر بعض النساء بشيء من هذا القبيل ، بينما تعاني أخريات من هذا العرض بشدة ، فالجهاز الهضمي لدى بعض النساء أكثر حساسية منه لدى البعض الآخر.

 

وللتغلب على الغثيان ينصح الأطباء بالتالي:

1ـ الحرص على عدم بذل أي مجهود في فترة الصباح، بل ينصح بالحركة الخفيفة فقط وتجنب البدء بمزاولة الأعمال المنزلية.
2ـ تناولي قطعة من البسكويت أو التوست المحمص فور الاستيقاظ وقبل النهوض من السرير.
3ـ لا تغادري الفراش على الفور، بل يستحسن البقاء لمدة خمس عشرة دقيقة بعد تناول تلك الوجبة الخفيفة.
4ـ لا تستخدمي معجون الأسنان فور الاستيقاظ، بل قومي بعملية تنظيف الأسنان بعد تناول وجبة الإفطار الكاملة.
5ـ تنظيم وجبات الطعام، ويفضل تقسيم الوجبات إلى ست وجبات خفيفة يوميا بدلا من ثلاث وجبات، والحرص على نوعية الطعام الغني بالخضراوات والفاكهة والبعد عن الحلويات والسكريات والوجبات الدسمة التي تؤثر سلبيا في الجسم وتزيد الشعور بالغثيان.
6ـ تناول العقاقير المضادة للغثيان الخاصة بفترة الحمل تحت إشراف الطبيب.

 

الدوار والإغماء

   وقد تعاني بعض النسوة من نوبات متكررة من الدوار والإغماء؛ على الأخص في الأشهر الأولى من فترة الحمل، وسبب حدوث تلك النوبات هو الانخفاض الطبيعي لضغط الدم خلال تلك الفترة، أو بسبب ضغط الرحم المتضخم على الأوعية الدموية مما يؤدي إلى انسدادها، وفي الحالتين تقل كمية الدم الواردة إلى الدماغ، مما يؤدى إلى الإصابة بالدوار أو الإغماء، ومن الشائع الإصابة بالدوار فور القيام من وضع الجلوس، أو عند الاستلقاء على الظهر.

 

وللتغلب على نوبات الإغماء:

1ـ ابتعدي عن النوم على ظهرك بالأخص في الثلث الأخير من فترة الحمل.
2ـ أثناء الشعور بالدوار، اجلسي وميلي بجسمك للأمام مع التنبعمق، أو استلقي على أحد جنبيك، فكلا الوضعين يزيد من تدفق الدم إلى الدماغ.
3ـ حاولي القيام ببطء من وضعي الجلوس والاستلقاء.
4ـ عدم التعرض للحرارة الزائدة.فس
5ـ ينصح بتناول الطعام الصحي، والإكثار من شرب السوائل، وأخذ قسط واف من النوم والراحة خلال اليوم والبعد عن المجهود البدني.

اترك رد