أنتوني فوشي , يتوقع وفاة 200 ألف أمريكي بسبب كورونا .

0
225
أنتوني فوشي , يتوقع وفاة 200 ألف أمريكي بسبب كورونا .

وكالات الأنباء :

قال كبير خبراء الحكومة الأمريكية للأمراض المعدية أنتوني فوشي ، إن بلاده قد تشهد 100 ألف حالة وفاة وملايين الإصابات بفيروس “كورونا” المستجد “كوفيد-19” . وأضاف فوشي ، وهو رئيس المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية – في تصريحات أوردتها مجلة “فورتشن” الأمريكية اليوم  – “سأقول بين 100 ألف و200 ألف حالة وفاة في الولايات المتحدة جراء الإصابة بالفيروس.. ستكون لدينا ملايين من حالات الإصابة”.

 

المرتبة الأولى عالميا في عدد الإصابات :

تأتي هذه التصريحات في الوقت الذي تفكر فيه الحكومة الفيدرالية الأمريكية في التراجع عن إرشاداتها المتعلقة بالمباعدة الاجتماعية في المناطق التي لم تتضرر بشدة من تفشي فيروس “كوفيد-19” . وتحتل الولايات المتحدة حاليا المرتبة الأولى عالميا في عدد الإصابات المسجلة بـ”كوفيد-19″، والتي بلغت تجاوزت 125 ألف حالة إصابة و 2100 حالة وفاة حتى صباح اليوم .

 

وفاة الإعلامية الأمريكية ماريا ميركادر بـ”كورونا

ومن جهة أخرى أعلنت شبكة “سي بي إس” التلفزيونية الأمريكية ، عن وفاة مراسلتها ماريا ميركادر (54 عاما) بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”. وأكدت الشبكة وفاة ميركادر في أحد مستشفيات نيويورك بعد أن أخذت عطلة مرضية في نهاية شهر فبراير الماضي . وذكرت وسائل إعلام أميركية أن ميركادر خضعت في وقت سابق لعلاج وعمليات جراحية عديدة بعد إصابتها بالسرطان ، ما جعلها أكثر عرضة لمضاعفات الإصابة بفيروس كورونا .

 

 أمريكا تتبع أساليب استخباراتية في مكافحة كورونا :

تراقب السلطات الأمريكية حركة السكان من خلال جمع بيانات هواتفهم المحمولة للتنبؤ بانتشار الفيروس التاجي الجديد ومكافحته ، حسبما ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” نقلا عن مصادرها الخاصة . وقالت الصحيفة : تقوم الحكومة الفيدرالية بالتعاون مع مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) وبالاشتراك مع السلطات المحلية ، بتحليل البيانات حول تحركات الملايين من الأمريكيين ، وتتبع مكان وجود هواتفهم الذكية بطريقة تقارب الملاحقة الاستخبارية .

 

ووفقا لـ “وول ستريت جورنال”: يتم توفير المعلومات ذات الصلة إلى السلطات من قبل المعلنين الذين يضعون إعلانات على الإنترنت وتطبيقات الهاتف المحمول ، ولا يقوم مشغلو الهواتف المحمولة بمشاركة هذه المعلومات مع السلطات . وتؤكد مصادر الصحيفة، أن البيانات المتعلقة بمكان تواجد الموظفين الحكوميين يتم جمعها في 500 مدينة على الأقل في الولايات المتحدة . 

اترك رد