إرشادات هامة في علاج ضغط الدم .

0
783
إرشادات هامة في علاج ضغط الدم .

فرط ضغط الدم الخفيف  :

بينما لا يوجد ادنى شك بالنسبة للحاجة إلى المعالجة الدوائية لفرط ضغط الدم فإنه يتمثل احيانا مشكلة علاجية تستدعي الحكم السليم في كل حالة . يُعرف فرط ضغط الدم الخفيف في البالغين بأنه ضغط انبساطي يكون باستمرار بين 90 و104 ميليمتر زئبق بدون علامات واضحة لضخامة البطين الأيسر أو اذين القلب او اية اعضاء أخرى .

 

من ناحية اخرى ، فإنّ المرضى الذين لديهم ارتفاع خفيف في ضغط الدم معرضون بصورة زائدة لخطر الاصابة بالأمراض القلبية الوعائية ، وبعد ان تظهر الاعراض يكون معدل الاصابة بالمرض والوفاة اعلى مما سبق ، رغم المعالجة بأدوية مضادة لفرط ضغط الدم ، ولهذا ينبغي البدء بالمعالجة قبل ظهور الأعراض ، وهذا يتطلب بالضرورة اقتناع الشخص بذلك ، وخاصة انه لا يشعر في معظم الحالات بأي أعراض مزعجة نتيجة مثل هذا الارتفاع، وعليه ان يتناول ادوية مهما كان شأنها مدى الحياة ، علاوة على أن هذه الأدوية في تطور مستمر .

 

معالجة ارتفاع ضغط الدم :

فلم تعد معالجة ارتفاع ضغط الدم قضية استعمال جهاز الضغط، بل هي دقة هذا الاستعمال ، والوصول الى قرارات حاسمة لها رصيد علمي وعالمي . تقدر نسبة المصابين بارتفاع ضغط الدم الاساسي أي الاولي الذي لا يرجع الى سبب محدد معروف ب 90% من مرضى ضغط الدم . وهناك عاملان اساسيان يسهمان في حدوث العديد من حالات ارتفاع الضغط الاساسي ،

 

العامل الاول هو ارتفاع نسبة الانسولين على نحو بالغ في الدم ، مما يحفز جدران الشرايين على الانقباض ويزيد من اختزان الصوديوم في الكلى ، حيث يعمل الاثران على رفع ضغط الدم ، اما العامل الثاني فهو : الصوديوم الموجود في الملح ، وتتحدد مدى استجابة الكلى للصوديوم من خلال درجة حساسية الشخص للملح . تتراوح القراءة الطبيعية للشخص السليم، ما بين 70/110 إلى 90/140، بينما يعتبر 80/120 هو المقياس الطبيعي .

 

ارتفاع الضغط :

ويُعتبر وصول الضغط الانبساطي إلى أكثر من 140 دائما من الحالات التي تتطلب تدخلاً فورياً . وارتفاع الضغط امر متوقع مع زيادة التحضر واسلوب العيش الرغد ولدى بعض الاعراق . اما ارتفاعه اثناء الحمل فيستوجب متابعة خاصة . يحث الاطباء مرضى ضغط الدم على انقاص وزنهم، ومزاولة الرياضة، والحد من استهلاك ملح الطعام، فإنّ لم تفد كل هذه الاجراءات يمكن ان يصف الطبيب بعض الادوية . ويرى البعض ان العلاج بالاعشاب يقلل ضغط الدم في غضون ايام قليلة تماماً مثل العقاقير ،

 

ولكن حجم التغيرات يمكن ان يكون اقل قليلا. ولذلك فان العلاج بالاعشاب يناسب الحالات التي تتشابه اعراضها مع اعراض امراض اخرى . وعند وجود محاذير من استعمالات بعض الاعشاب، لا بد ان تخضع المعالجة لنظام المعالجة السائد، فنحن لا نستطيع الجمع بينها وبين المعالجة بالعقاقير السائدة حتى لا يتعاظم التأثير . واما الاعتماد على الأعشاب كبديل للعقاقير السائدة، فغير جائز ما لم توضع هذه تحت الاختبار العلمي، وان ترخص وتباع كعقاقير في تصرف الطبيب المعالج .

 

توصيات :

ومن التوصيات التي تتعلق بالتغذية ما يلي :.
@ التقليل من استخدام الملح في الطعام ولكن دون استبعاده تماما، نبدأ بتجنب الاطعمة المقلية والبسكويت والمكسرات والمخللات والاسماك المملحة . الخ، إن تجنب الملح في ذاته لا يملك سوى تأثير محدود على ارتفاع ضغط الدم ويمكن يكون لتجنبه جملة آثار جانبية سيئة مثل رفع معدل الكوليسترول وزيادة انتاج الجسم لهرمونات الضغوط مما يعمل بدوره – وهو الامر المثير للدهشة – على رفع ضغط الدم .

 

@ الاكثار من تناول البوتاسيوم ضمن الاغذية الغنية به في الخضار والفواكه والعسل الاسود وخميرة الخبز والارز البني ونخالة القمح مما يبطل اثر الصوديوم .
@ تجنب بعض انواع الطعام مثل الجبن القديم واللحم القديم والافوكاتو والشوكولاته والفول والرنجة المخللة والقشدة الحامضية .
@ الحرص على الحصول على قسط وافر من النوم .
@ ممارسة الرياضة بانتظام وباعتدال .
@الاحتفاظ بالوزن منخفضا وان كان هناك زيادة في الوزن فتتخذ الخطوات المناسبة للتخلص من هذه الزيادة .

 

إن مراقبة ضغط الدم يوميا، توفر معلومات عن مدى نجاح النظام الغذائي والرياضة والاعشاب والادوية في علاج الضغط. ويستشار الطبيب قبل التوقف عن تعاطي أي عقار وربما يحتاج الذي يستخدم مدرات البول الى التعويض عن المغنيسيوم بالاطعمة الغنية به، او احد المكملات .  ويمكن التقليل من هذا الخطر باستعمال المدرات العشبية الاكثر امنا مثل بذور الكرفس والذرة الصفراء وذنب الخيل والعرعر فهي اكثر امنا، يمكن استشارة الطبيب في ذلك، وعند الانقطاع عن تعاطي ادوية الضغط او عند الحاجة لتناول مضادات الهستامين .
ان ضغط الدم المرتفع الذي نكتشفه في الاغلب اثناء الفحوص الطبية الروتينية اصبح يشكل متلازمة مرضية ذات اهمية بالغة، وقياسها يعتبر من التحديات الكبيرة التي تواجه المؤسسات الصحية القائمة .

اترك رد