الترجي يهاجم الكاف ويطالب الرئيس التونسي بالتدخل .

0
45
رئيس الوداد المغربي : الكاف ساومني بالفوز ببطولة النسخة القادمة .

هاجم مجلس إدارة فريق نادي الترجي الرياضي التونسي، الاتحاد الافريقي لكرة القدم برئاسة السيد أحمد أحمد بسبب القرار الذي صدر عقب انتهاء اجتماع لجنة الطوارئ بإعادة مباراة الترجي والوداد المغربي في إياب نهائي دوري أبطال افريقيا لكرة القدم .

 

 وكانت مباراة إياب نهائي بطولة الأندية الأفريقية لأبطال الدوري بين الترجي الرياضي والوداد البيضاوي قد شهدت أزمة كبيرة لعدم احتساب حكم المباراة الجامبي ” بكاري جاساما ” هدفًا لصالح فريق الوداد المغربي أحرزة اللاعب وليد الكارتي، ليعترض بعدها لاعبو الفريق المغربي ، مطالبين لجوء حكم المباراة الجامبي لتقنية الفار، وهو ما لم ينفذه الحكم حيث تعطل التقنية منذ بداية المباراة .

 

الترجي يهاجم الكاف ويطالب الرئيس التونسي بالتدخل .

واليكم نص البيان الذي أصدرة مجلس إدارة فريق الترجي الرياضي التونسي في هذا الشأن : 

1- على الرغم من كل التوقعات قبل قرارات الاتحاد الأفريقي الاخيرة ، يتجاهل أحمد أحمد ، مدفوعًا بنائبه فوزي لقجع رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم ، كل الحقائق التي حدثت في أعين العالم بأسره، وهي وجود خلل في تقنية الـ VAR، والمسؤولية الوحيدة في ذلك ترجع للكاف، والشركة المسئولة عن تقنية الـ “فار”، علاوة على ذلك ، يتحمل الأخير المسؤولية الكاملة عنه، هناك حقيقة أخرى تم تجاهلها وهي حقيقة المصادرة المغربية .

 

2- وفقًا لأنظمة ولوائح الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ، فإن هذا سيؤدي إلى عقوبات صارمة ضدهم! في هذه الحالة، يتجاهل أحمد أحمد كل هذه الحقائق من خلال التشكيك في تنظيم النهائي ، وبشكل خاص الجانب الأمني.. من خلال الإشارة إلى فشل السلامة ، فإن مسؤولية الفشل التي لوحظت أثناء العودة النهائية ستغير المسار .

 

الكاف يحدد موعد ومكان إعادة مباراة الترجي التونسي والوداد المغربي .

3- الاتحاد الأفريقي لكرة القدم هو المسئول الأول عن تقنية الفار من خلال حكم المباراة المعين من قبل كاف السيد باكاري جاساما حكم غياب نهائي البطولة، أما قرار الاتحاد الأفريقي الأخيرة يعني أن الدولية التونسية فشلت في تأمين اللقاء.

 

4- في مواجهة هذه الكوميديا المعلنة، ندعو الحكومة التونسية ورئاسة الجمهورية للرد على هذه المخططات . من ناحية، للدفاع عن صورة بلدنا، والتي لم تفشل أبدا في تنظيم مثل هذه الأحداث . ومن ناحية أخرى للدفاع عن الترجي التونسي والرياضة التونسية هاجمت على جانب السلطات الرياضية والسياسية المغربية .

اترك رد