الحكه الجلديه للحامل : الأعراض والأسباب والوقايه والعلاج .

0
1267
الحكه الجلديه للحامل : الاعراض والأسباب والوقايه والعلاج .

ماهي الحكة الجلدية للحامل ؟

   الحكة الجلدية: تعتبر الحكة الحملية هي أكثر الاضطرابات الجلدية شيوعاً في الحمل وقد تكون موضعية أو شاملة لكل الجسم وتزداد عادة في الثلث الأخير من الحمل يصاب البطن في معظم الحالات بالحكة ولكن قد تصاب الأطراف أيضاً وعادة قد تسبب الحكة الشديدة تشققات في الجلد أو جروحا، قد يترافق وجود الحكة الجلدية الشديدة مع حدوث احتقان كبدي وقد يظهر اليرقان(إصفرار الجلد) مع ذلك وغالباً ما توضح وظائف الكبد وجود ركود صفراوي وعظ إنسدادي .

 

علاجات أوليه :

   تكون معالجة الحكة الحملية بواسطة الكريمات الموضعية المضادة للحكة كما يجب طمأنة المريضة بأن المشكلة مؤقتة وسوف تخمد بعد الولادة ، قد يتكرر حدوث هذه الحكة في الحمل التالي أيضاً قد يصاحب الحكة الجلدية الشديدة أحياناً نقص وزن المولود وزيادة نسبة حدوث الولادة المبكرة وينصح بالإسراع بالولادة عند وجود اختلال في وظائف الكبد. نادراً ما يستخدم علاج الكوريتزون للسيطرة على الحكة الشديدة .

 

تشخيص آخر :

   ويوجد تشخيص اخر : الحكة الشروية الحطاطية الصفيحية للحمل (PUPPP ) :
   وتسمى أيضا بالطفح الانسمامي الحملي أ, الطفح المتعدد الأشكال الحملي أو الحمامى الانسمامية للحمل , وهي شائعة نسبيا بمعدل حدوث 1\240 حالة حمل وتظهر خصوصا في الثلث الأخير من الحمل وغالبا ما تلد الحامل بعد عشرة أيام من ظهور المرض , تظهر الحطاطات الشروية غالبا ضمن الفزر الحملية على البطن والفخذين ولكن لا تصيب المنطقة حول السرة خلافا للمرض السابق ولا تصيب أيضا الوجه والراحتين والأخمصين .
   ويمكن أن تختلف الأفة بشكل كامل بامظهر وأحيانا تظهر على شكل حويصلات … حيث تتطور الآفات إلى الحكة الشروية الحطاطية الصفيحية وتظهر غالبا في الحمل الأول وتتكرر في الحمول التالية .

 

الحمض النووي DNA :

   ويعتقد بأن التبدلات على الاستروجين والبروجستيرون أثناء الحمل تكون مسؤولة عن ظهور المرض وهناك دراسة حديثة تقترح بأن المرض يمكن أن يحدث في بعض الحالات نتيجة وجود الحمض النووي DNA الذكري في جلد الحامل نتيجة لحملها جنين مذكر . ولا يشكل المرض خطر على الأم أو الجنين ما عدا الحكة ويزول بعد الولادة .تفيد فيه مضادات الهستامين عن طريق الفم والستيروئيدات الموضعية لتخفيف الحكة وفي بعض الحالات قد نلجأ إلى الستيروئيدات عن طريق الفم .

اترك رد