السلطات الأمريكية : وفاة سفاح كاليفورنيا ” النائم الشرس ” .

0
537
السلطات الأمريكية : وفاة سفاح كاليفورنيا

وكالات الانباء :

ميت داخل زنزانته : 

أعلنت إدارة الإصلاح والتأهيل في كاليفورنيا ، وفاة السفاح لوني ديفيد فرانكلين ، المحكوم بالإعدام والمعروف بـ “النائم الشرس”، حيث عثر عليه ميتا داخل زنزانته . وقالت الإدارة في وقت متأخر أمس  إن فرانكلين 67 سنة ، توفي يوم السبت في سجن ولاية سان كوينتين . وقالت السلطات إنه عثر عليه ميتا في زنزانته مساء السبت، وأعلن عن وفاته بعد حوالي 25 دقيقة، واستدعاء سيارة إسعاف إلى مكان الحادث .

 

قتل تسع نساء وفتاة مراهقة :

حكم على فرانكلين بالإعدام في أغسطس 2016 في مقاطعة لوس أنجلوس بـ 10 تهم قتل من الدرجة الأولى وتهمة محاولة قتل ، وأدين في مايو بقتل تسع نساء وفتاة مراهقة .  وأقر القضاء الأمريكي الحكم على فرانكلين ، الذي سمي بـ “النائم الشرس” بالموت عن طريق الحقنة المميتة نظرا لأنه نفذ جرائمه على فترات متقطعة استمرت 14 عاما .

 

وقف مؤقت لعملية الإعدام :

ولكن في مارس العام الماضي ، وقع حاكم كاليفورنيا كيفن نيوسوم أمرا تنفيذيا يتضمن وقفا مؤقتا لعمليات الإعدام.يذكر أنه منذ اعادة ولاية كاليفورنيا تطبيق عقوبة الإعدام في عام 1978 ، توفي 82 سجينا مدانا لأسباب طبيعية، و27 انتحروا ، وأُعدم 15 ، وتوفي 14 لأسباب أخرى، وثمانية، بما فيهم ذلك فرانكلين، يجري التحقق من أسباب وفاتهم .

 

تحليل الحمض النووي :

وقعت أول عملية قتل ارتكبها فرانكلين وسط انتشار تعاطي نوع من المخدرات يعرف باسم بلورات الكوكايين ، وما يرتبط بذلك من تزايد حالات القتل ، وكانت كثيرات من ضحايا عمليات القتل من بائعات الهوى السود ، وتم العثور على معظمهن عاريات ومصابات بطلقات نارية على قارعة الطرق أو بالقرب من صناديق القمامة ، وظل المحققون لسنوات يحاولون ربط حوادث القتل ببعضها . وتم إلقاء القبض على فرانكلين بعد العثور على دليل عن طريق تحليل الحمض النووي عام 2010 ، وأدين بالقتل في أيار/ مايو .

 

25 حالة قتل :

وذكرت صحيفة «لوس أنجليس تايمز» إنه منذ ذلك الحين ربط المحققون بين جامع القمامة السابق وبين خمس حالات وفيات أخرى ، ولكنهم قرروا عدم تقديمه للمحاكمة بهذه التهمة الجديدة خوفا من تعطيل القضية الأصلية التي استغرقت بالفعل سنوات من أجل التوصل إلى دليل بشأنها ، ويعتقد أن فرانكلين ارتكب ما يصل إلى 25 حالة قتل . وقالت محكمة عليا في لوس أنجلوس إن « هيئة المحلفين قررت بالإجماع توقيع عقوبة الإعدام على فرانكلين » .

 

لماذا لقبوة بالنائم الشرس :

من ناحية أخرى ، أفادت سيدة ألمانية في شهادتها بأن فرانكلين قام بالاشتراك مع جنديين أميركيين باغتصابها في فرانكفورت عام 1974. ويشير لقب ” النائم الشرس Crime Sleeper جريم سليبر ” الذي أطلق على فرانكلين إلى فترات توقفه الطويلة بين ارتكاب جريمة وأخرى في إطار سلسلة عمليات القتل المشتبه فيها، حيث تعني كلمة سليبر النائم، بينما أخذت كلمة جريم من «جريم ريبر» وهو حاصد الأرواح ورمز الموت في التراث العالمي .

اترك رد