الملياردير الصيني ” جاك ما ” يتبرع لإنقاذ 3 قارات من كورونا .

0
377
الملياردير الصيني

تبرَّع جاك ما :

وعد الملياردير الصيني ، جاك ما ، مؤسس شركة على بابا العالمية ، في وقت سابق من الأسبوع الجاري بإرسال 100 ألف قناع وجه و 20 ألف مجموعة اختبار و 1000 بدلة طبية واقية إلى كل دولة من دول أفريقيا البالغ عددها 54 دولة .
 
ووفقًا لصحيفة ساوث تشينا مورنينج بوست ، تبرَّع جاك ما أيضًا بـ 500.000 مجموعة اختبار فيروسات التاجية ومليون قناع إلى الولايات المتحدة . وأعلنت مؤسسة جاك ما ومؤسسة علي بابا أنها ستتبرع بإمدادات طبية لعشر دول أخرى في آسيا للمساعدة في الحرب العالمية ضد جائحة كوفيد 19 .

 

أغنى رجل في الصين :

وسيتم إرسال التبرع بـ 1.8 مليون قناع ، و 210.000 مجموعة اختبار COVID-19، و 36000 قطعة من الملابس الواقية ، بالإضافة إلى المعدات واللوازم الطبية الأساسية التي تشمل أجهزة التهوية وأجهزة قياس حرارة الجبين إلى حكومات أفغانستان وبنجلاديش وكمبوديا ولاوس وجزر المالديف . ومنغوليا وميانمار ونيبال وباكستان وسريلانكا . وفي وقت سابق من الأسبوع الجاري، أعلنت المؤسستان تبرعات بالإمدادات الطبية لماليزيا وإندونيسيا وتايلاند والفلبين .

 

في 13 مارس، قال الملياردير إنه سيتبرع بـ 500.000 مجموعة اختبار فيروسات التاجية ومليون قناع وجه للولايات المتحدة.  كما شارك في خططه لتقديم إمدادات طبية إلى الدول الأوروبية وإيران . وأعرب المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس عن امتنانه لقطب الأعمال الصيني جاك ما ومؤسسته وكذلك الملياردير النيجيري أليكو دانغوت لمساعدتهم في توفير الإمدادات الأساسية للبلدان المحتاجة . وأعلنت منظمة الصحة العالمية تفشي وباء كوفيد 19 في 11 مارس تم تسجيل أكثر من 270.000 حالة إصابة بفيروسات تاجية في جميع أنحاء العالم .

 

الغريب في حياتة :

واجه جاك ما – مدرس اللغة الإنجليزية السابق – الفشل عدة مرات ، فهو رفض من الجامعة ثلاث مرات ، وليس من عائلة غنية تدعمه ، ولم يكن جيداً جداً في الدراسة ، ولم يملك حتى سيارة تنقله من مكان لآخر .
وتقدم جاك ما لأكثر من 30 وظيفة مختلفة ، لكنه وُجِه بالرفض في كل منها . وكان بين الوظائف التي تقدم لها قسم الشرطة ، حيث تم قبول 4 متقدمين من أصل 5 ، وكان الوحيد الذي رفض طلبه للعمل من شركة «كي إف سي» KFC لبيع الدجاج المقلي التي تقدم للعمل بها 24 شخصاً .

 

مجال الإنترنت :

واشترى جاك ما أول جهاز كومبيوتر له ، وهو في عمر الـ 33. و«علي بابا» هي محاولته الثالثة لتأسيس شركة، ليؤسس «علي بابا» في عام 1999 مع 17 شخصاً ، حسب دونكان كلارك الذي ألف كتاباً عن ما ، وهو أيضاً رئيس مجلس إدارة شركة صينية ، ويقول دونكان: « لقد رأى جاك ما أن مجال الإنترنت واعد مبكراً ، واستغرق بعض الوقت من أجل الحصول على سيارة » .

 

الملياردير الصيني " جاك ما " يتبرع لإنقاذ 3 قارات من كورونا .

الكاريزما جاك ما :

المثير في الأمر، أن جاك ما افتقد في البداية للخلفية التكنولوجية ، حتى علم نفسه بنفسه ، وحسب دونكان ، فإن لدى جاك ما «طموح مستحيل»، وله «سحر» خاص يتميز في قيادته ورؤيته وقدرته على إقناع الناس ، وإقناعهم بالصعب ، سواء عملاء أو موظفين ، أو ما يمكن وصفه بـ «الكاريزما» .

 

وأصبحت «علي بابا» إحدى أكبر شركات تجارة التجزئة في العالم . وعندما تم طرحها في بورصة نيويورك عام 2014 تخطت «على بابا» جميع الأرقام القياسية ، وسجلت طرحاً أولياً بقيمة 25 مليار دولار. وتصادف تأسيسه للشركة مع التطور الاقتصادي المتسارع للصين وانضمامها لمنظمة التجارة العالمية عام 2001 ، حسب وكالة «رويترز» للأنباء .

اترك رد