تحذير أمريكي من عمليات الإختراق الألكتروني !

0
206
تحذير أمريكي من عمليات الإختراق الالكتروني .

أعلنت وزارة العدل الأمريكية عن سياسة لتحذير المواطنين من عمليات الاختراق الإلكترونية الأجنبية مثل حملة التسلل الإلكترونى والتضليل الروسية المزعومة خلال انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016.

فيما قال مدير المخابرات الوطنية الأمريكية دان كوتس إنه ينبغى على واشنطن التصدى بقوة لحماية الانتخابات البرلمانية المقبلة من أى تدخل روسي . وتتردد الحكومة الأمريكية فى الإعلان عن مثل هذه العمليات الأجنبية خشية أن يعتبر الكشف عنها إخلالا بالتوازن فى أى انتخابات. وقال رود روزنشتاين فى تصريحات فى منتدى آسبن للأمن فى كولورادو أمس الخميس، وهو يعلن عن السياسة الجديدة إن تحذير الرأى العام الأمريكى من التضليل يمكن أن يساعد فى الحد من أضراره ويتيح للناس فرصة اتخاذ قرارات مستنيرة تستند إلى معلومات أفضل.

 

وتابع أن “كشف الخطط للجماهير طريقة مهمة لتحييدها… من حق الشعب الأمريكى أن يعرف إن كانت حكومات أجنبية تستهدفه بالدعاية”. وأثار جدل هذا الأسبوع بسبب عدم إقدام الرئيس دونالد ترامب على مواجهة نظيره الروسى فلاديمير بوتين علانية بشأن مسألة تدخل موسكو فى انتخابات 2016 خلال اجتماعهما فى هلسنكي.
وتأتى السياسة التى أعلن عنها روزنشتاين ضمن تقرير أصدره فريق معنى بالإنترنت والتكنولوجيا الرقمية تابع لوزارة العدل جرى تشكيله فى فبراير شباط . ويتضمن التقرير توجيهات للوزارة بشأن متى ينبغى إبلاغ الجماهير والمجموعات الخاصة والشركات بحدوث هجمات سرية. ونبه روزنشتاين إلى أن قدرة الوزارة على الكشف عن العمليات الأجنبية قد تعرقلها مخاوف تتعلق بحماية مصادر المعلومات وسبل الوصول إليها.

 

سرقة 245 مليون دولار :

آخر الاختراقات العظيمة قام هاكر يوناني في الثامنة والخمسين من العمر باختراق شبكات شركة اسمها داسولت سيستمز, القي القبض عليه بعد أن قام بسرقة برنامج وبيعه على الانترنت.بعد أن دخل الهاكر الذي حمل اسم ASTRA على شبكة الشركة, تمكن من الوصول إلى أي مكان في هذه الشبكة الداخلية. كان من السهل عليه حينها القيام بمهمته وسرقة العديد من الملفات ومن بينها برنامج لتصميم الطائرات, وعمل ASTRA على مسح كل الآثار التي تكشف دخوله إلى الشبكة قيل أن يخرج منها.
بمجرد حصول الهاكر على البرنامج, بدأ ببيعه على الانترنت بمعاونة شريك له مما تسبب في خسائر تقدر بحوالي 300 مليون دولار أمريكي للشركة. القي القبض على الهاكر في منزله بأثينا وتم إحراز 16 اسطوانة مضغوطة ودي في دي والقرص الصلب الذي كان يستخدمه. مساعده في هذه المهمة الإجرامية, والذي لم يعلن عنه كان يعيش في المملكة المتحدة.

اترك رد