ترامب يتهم خبير أمراض معدية بنشر فيروس كورونا .

0
389
ترامب يتهم خبير أمراض معدية بنشر فيروس كورونا .

وكالات الأنباء :

أعاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نشر تغريدة على تويتر، اليوم الاثنين ، يدعو فيها لإقالة الدكتور أنتوني فاوتشي ، بعد أن قال أكبر خبير للأمراض المعدية في البلاد: “إنه كان من الممكن إنقاذ أرواح لو اتخذت البلاد إجراءات الإغلاق مبكرا خلال تفشي فيروس كورونا المستجد” .

 

أقيلوا فاوتشي :

وأعاد ترامب ، أمس الأحد ، نشر رسالة من مرشح سابق للكونجرس استشهد بتصريحات أدلى بها فاوتشي في لقاء تليفزيوني، وقال على تويتر: “حان الوقت.. أقيلوا فاوتشي” . وسبق أن أعاد الرئيس الجمهوري من قبل نشر تغريدات تنتقد مسئولين أو خصوما له بدلا من أن ينتقدهم بشكل مباشر، وأثارت إعادة نشر الوسم تكهنات بأن صبر ترامب تجاه الخبير قد بدأ ينفد وقد يقيله بالفعل . ولم يرد البيت الأبيض بعد على طلب بالتعليق على مدى استياء ترامب من فاوتشي .

 

وفاة أول عسكري أمريكي بفيروس كورونا :

ومن ناحية اخرى ، توفي أحد البحارة في وحدة العناية الطبية المركزة ، إثر إصابته بفيروس كورونا على متن حاملة الطائرات الأمريكية “يو إس إس ثيودور روزفلت”، وفقًا لموقع روسيا اليوم . وكانت وسائل إعلام أمريكية كشفت كيف بدأ تفشي وباء كورونا على متن حاملة الطائرات الأمريكية “يو إس إس ثيودور روزفلت” أواخر مارس الماضي، وإقالة كابتن السفينة والقائم بأعمال وزير البحرية .

 

بدأ الأمر بحسب صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، عندما رست السفينة في ميناء دا نانغ بفيتنام في الـ5 من الشهر الماضي، في ذلك الوقت كانت وسائل الإعلام تتحدث عن إصابة 16 شخصا بفيروس كورونا في فيتنام وتحديدا في الجزء الشمالي من البلاد، بعيدا عن ميناء دا نانغ.إلا أن الضابط الأعلى في البحرية في المحيط الهادئ، الأدميرال ديفيد ديفيدسون ورغم انتشار المرض أمر بالرسو في الميناء للمضي قدما كعرض مهم للقوة العسكرية الأمريكية في منطقة تزداد توترا بسبب تزايد مطالب بكين الإقليمية في بحر الصين الجنوبي، بحسب الصحيفة .

 

العودة إلى السفينة :

قضى معظم البحارة أوقاتهم في فندق المدينة ونشروا صور الاسترخاء على وسائل التواصل الاجتماعي.وفي اليوم الرابع والأخير في دا نانغ، بعد أن أمضى عشرات البحارة ليلة واحدة على الأقل في فندق حيث تأكدت إصابة اثنين من البريطانيين بالفيروس، أمر الكابتن بريت كروزر، أفراد الطاقم بالعودة إلى السفينة خوفا من تعرضهم للعدوى .

 

عادت السفينة روزفلت إلى البحر وبعد 14 يوما من الإبحار، عرف البحارة أن شيئا ما يحدث على متنها، ليأتي الإعلان عبر مكبرات الصوت في الـ24 من مارس عن تفشي الفيروس حيث كانت السفينة حينها تبحر غرب المحيط الهادئ، وتم الإعلان أن ثلاثة من البحارة أثبتت إصابتهم بالفيروس. وأن التفشي بدأ في قسم المفاعل النووي في قلب السفينة .

اترك رد