ترامب يعلن الطوارىء , ويطلب المساعدة ” سرا ” .

0
281
ترامب يغلن الطوارىء , ويطلب المساعدة

وكالات الأنباء : حالة الطوارئ في ولاية لويزيانا :

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب ، حالة الطوارئ في ولاية لويزيانا ، ووصف ما تشهده الولاية بسبب تفشي فيروس كورونا بـ”الكارثة الكبرى” . وأمر الرئيس الأمريكي السلطات بتقديم مساعدة فدرالية ، للتصدي لانتشار فيروس “كورونا” ، ووفقًا لموقع روسيا اليوم.وقد ارتفع عدد الإصابات في الولاية بشكل سريع للغاية خلال الأيام الأخيرة، وفقا للبيانات التي أعلنتها السلطات المحلية .

 

ولقي حتى الآن 34 شخصا مصرعهم بسبب فيروس كورونا في ولاية لوزيانا ، ولا يزال عدد الإصابات في نسق تصاعدي . وتواجه الولايات المتحدة ارتفاعًا متسارعًا في عدد المصابين بفيروس كورونا ، حيث بلغ عدد المصابين بالعدوى في البلاد نحو 53 ألف حالة ، توفى بينهم أكثر من 680 شخصًا .

ملخص خطاب ترامب :

في خطابه إلى الأمريكين ، شددَّ الرئيس دونالد ترامب على أن بلاده لن تعتمد على مساعدة الدول الأجنبية في الحصول على المساعدة من أجل مكافحة فيروس كورونا الجديد . ففي مؤتمر صحفي في البيت الأبيض مساء أمس ، كان ترامب يتحدث عن استجابة القطاع الخاص المحلي للأزمة .

 

ولكن خلال ذلك كانت الولايات المتحدة تناشد حلفاءها للمساعدة في الحصول على الإمدادات الطبية للتغلب على النقص الحاد في معركتها ضد وباء “كوفيد-19″، الوباء الذي تسبب بإصابة ما يزيد على 55 ألف أمريكي ، ومقتل نحو 800 آخرين .
وفي كلمته ، قال دونالد ترامب “يجب ألا نعتمد على دولة أجنبية في وسائل بقائنا . أمريكا لن تكون أبدًا أمة متوسلة”. ولكن خلف الكواليس ، اتصلت الإدارة الأمريكية بالشركاء الأوروبيين والآسيويين لتأمين إمدادات مجموعات الاختبار والمعدات الطبية الأخرى التي تعاني نقصًا كبيرًا في الولايات المتحدة .

 

رساله الي زعيم كوريا الشمالية :

ذكرت مصادر رسمية في كوريا الشمالية، أن الرئيس الأميركي ، دونالد ترامب ، بعث برسالة إلى الزعيم ، كيم جونغ أون، وعرض عليه المساعدة لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد 19) ، وفقًا لسكاي نيوز. ولم تعلن كوريا الشمالية أي حالة إصابة بالوباء حتى الآن ، رغم حدودها المشتركة مع الصين ، حيث ظهر الفيروس لأول مرة ، أواخر العام الماضي ، لكن خبراء يرجحون أن تكون البلاد قد سجلت حالات كثيرة لكنها تتكتم على الوضع .

 

المساعدة الي إيران وكوريا الشمالية :

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية في كوريا الشمالية ، عن كيم يو جونغ ، وهي شقيقة الزعيم ، أن ترامب أبدى نيته للتعاون مع البلاد المعزولة لأجل مكافحة كورونا ، وأضافت أنه أشاد بجهود كيم جونغ أون في التصدي لكورونا .

 

وفي الأسبوع الماضي ، عرض وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو ، تقديم المساعدة لكل من إيران وكوريا الشمالية ، لأجل مساعدتهما على التصدي لفيروس كورونا . وقالت شقيقة كيم إن رسالة الرئيس الأميركي تعطي مثالا جيدا عن العلاقات الشخصية القوية والخاصة بين زعيمي الولايات المتحدة وكوريا الشمالية .

 

وأن العلاقات الثنائية لا تتحقق بين البلدين إلا حين تجري مراعاة التوازن على مستوى التحركات ، وحين يصان مبدأ العدالة بين البلدين . وحتى في هذه اللحظة ، تعمل كوريا الشمالية بجد لأجل تطوير الدفاع عن نفسها ، في ظل ما وصفته بالسياق المتوحش الذي تحاول الولايات المتحدة أن تفرضه . 

اترك رد