تفسير الأحلام : رؤيا الصلاة في المنام .

0
534
تفسير الأحلام : رؤيا الصلاة في المنام .

فى رأى ابن سيرين :

الأصل في رؤيا الصلاة أنها محمودة دينا ودنيا, وتدل على إدراك ولاية ونيل رياسة أو قضاء دين أو أداء أمانة وإقامة فريضة من فرائض الله تعالى ثم هي على ثلاثة أضرب فريضة وسنة وتطوع . فالفريضة منها تدل على ما قلنا وأن صاحبها يرزق الحج ويجتنب الفواحش لقوله تعالى : { إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر }, والسنة تدل على طهارة صاحبها وصبره على المكاره وظهور اسم حسن له لقوله تعالى : { لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة } .

 

ومن رأى كأنه يصلي فريضة الظهر في يوم صحو فإنه يتوسط في أمر يورثه ذلك عزا حسب صفاء ذلك اليوم فإن كان يوم غيم فإنه يتضمن حمل غموم, فإن رأى كأنه يصلي العصر فإنه يدل على أن العمل الذي هو فيه لم يبق منه إلا أقله, فإن رأى أنه يصلي الظهر في وقت العصر فإنه يقضي دينه . فإن رأى إحدى الصلاتين انقطعت عليه فإنه يقضي نصف الدين أو نصف المهر لقوله تعالى : { فنصف ما فرضتم } .

 

فإن رأى كأنه يصلي فريضة المغرب فإنه يقوم بما يلزمه من أمر عياله, فإن رأى أنه يصلي العتمة فإنه يعامل عياله بما يفرح به قلوبهم وتسكن إليه نفوسهم , فإن رأى كأنه يصلي فريضة الفجر فإنه يبتدئ أمرا يرجع إلى إصلاح معاشه ومعاش عياله فإن رأى كأنه يصلي الظهر أو العصر أو العتمة ركعتين فإنه يسافر فإن رأت مثلهما امرأة حاضت في يومها , فإن رأى كأنه يصلي قاعدا من غير عذر لم يقبل عمله فإن رأى كأنه يصلي على جنبه مرض .

 

من رأى كأن الإمام يصلي بالناس وهو راكب وهم ركبان فإن كانوا في حرب رزقوا الظفر, فإن رأى كأنه يصلي في بستان فإنه يستغفر الله, فإن رأى كأنه صلى في أرض مزروعة قضى الله دينه منها, فإن رأى كأنه يصلي في مسلخ حمام دل ذلك على فساد يرتكبه وقيل إنه يلوط بغلام . فإن رأى كأن صلاة مفروضة فاتته ولا يجد موضعا يقضيها فيه تعذر عليه نيل ما يطلبه فإن رأى كأنه يصلي في جماعة مستوية الصفوف فإنهم يكثرون التسبيح والتهليل لقوله تعالى : { وإنا لنحن الصافون } { وإنا لنحن المسبحون } .

 

فإن رأى كأنه ترك صلاة فريضة فإنه يستخف ببعض الشرائع والسجدة في المنام دليل الظفر ودليل التوبة من ذنب هو فيه دليل الفوز بمال ودليل طول الحياة ودليل النجاة من الأخطار, فإن رأى كأنه سجد لله تعالى على جبل فإنه يظفر برجل منيع, فإن رأى أنه سجد لغير الله تعالى لم تقض حاجته وقهر .

 

فإن رأى كأنه قائم في الصلاة فلم يركع حتى ذهب وقتها فإنه يمنع الزكاة المفروضة فلا يؤديها, فإن رأى كأنه يصلي فيأكل العسل فإنه يأتي امرأته وهو صائم, فإن رأى كأنه قاعد يتشهد فرج عنه همه وقضيت حاجته, فإن رأى كأنه سلم وخرج من صلاته على تمامها فإنه يخرج من همومه فإن سلم عن يمينه دون يساره صلح بعض أموره فإن سلم عن يساره دون يمينه فإنه يتشوش عليه بعض أحواله .

 

ومن رأى أنه يصلي نحو الكعبة دل على استقامة دينه فإن صلى نحو المغرب دل على رداءة مذهبه وجراءته على المعاصي لأنه قبلة اليهود وهم اجترءوا على أخذ الحيتان يوم سبتهم, فإن صلى نحو المشرق دل على ابتداعه واشتغاله بالباطل لأنه قبلة النصارى, فإن صلى وظهره للقبلة في الصلاة دل على نبذه الإسلام وراء ظهره .
ومن رأى كأنه يشكر الله تعالى نال قوة وزيادة نعمة وإن كان صاحب هذه الرؤيا واليا ولي بلدة عامرة لقوله تعالى : { واشكروا له بلدة طيبة ورب غفور } . ومن رأى كأنه يحمد الله رزق ولدا لقوله تعالى : { الحمد لله الذي وهب لي على الكبر إسماعيل }. ومن رأى أنه يصلي يوم الجمعة فإنه يسافر سفرا ينال فيه خيرا وبرا ورزقا وفضلا . ومن رأى كأنه يصلي صلاة الجمعة يوم الجمعة اجتمعت له أموره المتفرقة وأصاب بعد العسر يسرا وخيرا .

اترك رد