رد فعل الصحف السعوديه والجمهور السعودي عقب هزيمة الأخضر .

0
1140

   إمتلأت صفحات الصحف السعوديه بالنقد والتحليل لمباراة المنتخب السعودي أمس أمام نظيره الروسي في إفتتاح مونديال كأس العالم لكرة القدم 2018 بالعاصمه الروسيه موسكو . وقد شنت الكثير من الصحف السعوديه هجوما شرسا على المنتخب الأخضر  بعد الهزيمه القاسية بخماسية نظيفة أمام فريق الدب الروسي على ملعب لوجنيكي بموسكو ، تلك المباراه التي حضرها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين , وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان , وحضرها أيضا رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني أنفانتينيو.

 

   وجاء في وصف صحيفة “الرياضية” السعودية للهزيمة بأنها ” مؤلمه ” ، وأشارت الصحيفه الي أن تلك الخساره الكبيره لم تكن متوقعه بأن ينتهي اللقاء بفوز أصحاب الأرض بخماسيه نظيفه . ومن جانبها هاجمت صحيفة ” اليوم ” المنتخب الوطني السعودي، مشيرة إلى أن الأخضر خيّب أمال جماهيره بعد أن عاد لنهائيات كأس العالم بعد غياب 12 عاما ولكن بالهزيمة بخماسية مذلة . كما أن صحيفة ” عكاظ ” وصفت أيضا هزيمة المنتخب السعودي بـ”القاسية” أمام المنتخب الروسي .
   ومن جانب آخر تعجب المدير الفني للمنتخب السعودي الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي من قسوة نتيجة المباراه , وقال عقب اللقاء ” لا أعرف ماذا حدث، لعبنا مباراة صعبة جدًا، وكان أداءنا سيء، لم نتدخل في المنافسة على المباراه ” . وأضاف قائلا ” لدينا العديد من الأخطاء يجب مراجعتها، علينا نسيان هذا اليوم، فيجب أن نكون على قدر المسؤولية في مثل هذا الحدث العالمي ”
 
   أما بالنسبه الي ردود فعل الجمهور السعودي لتلك الهزيمه , فمن الملاحظ أن الغالبيه لم يفقدوا الأمل في التأهل للدور الثاني بالفوز في المباراتان المتبقيتان وحصد النقاط الست لهما كما جاء في صحيفة “عرب نيوز” السعوديه الناطقه باللغه الإنجليزيه , رغم إعترافهم بخيبة الأمل في المباراه الأولى أمام المنتخب الروسي .
   قال أحد المشجعين يسمى ” صالح ” أنه سيواصل تشجيع الأخضر رغم الهزيمة، وأضاف قائلا “لم تكن المباراه جيده كما توقعت ؛ فالهزيمة بخمسة أهداف أمر صعب للغايه بالنسبة لي ، لكن آمل أن نحقق نتائج جيدة في المباراتان القادمتان . وأنا أعلق آمالًا كبيرة على منتخب بلادي . هذا حدث في المباراة الأولى , وأثق أنه لن يتكرر. إنني أحيي المتخب السعودي على طول الطريق ، بغض النظر النتائج التي قد تحدث ؛ فأنا أحب الخير لفريق بلادي المنتخب الأخضر ” . 

 

 

   وقالت إحدى المشجعات ” نتيجة المباراة كانت مخيبه لنا ، لكن أملنا ربما يتحقق في المباريات المتبقيه “. وقالت أخرى ” التأهل لكأس العالم ليس بالقليل , وأتمنى التوفيق لفريق بلادي , وأن يكون أوفر حظا في المباراتان القادمتان ” . وقال مشجع آخر يدعى سعد  ” أعتقد أن ما رأيناه لم يكن له علاقه إطلاقا بسوء الحظ  , لكن كان أداء الأخضر سيئا , وأهداف الفريق الروسي الخمسه ليست من كرات جماعيه ولكن مهارات فرديه , بدليل أن منتخب بلادي أدى جيدا في آخر مباراتان وديتان أمام المانيا وإيطاليا . لكن ما رأيناه اليوم يعتبر أداءً سيئًا للغاية”.

 

اترك رد