رونالدو يرفض السفر لأمريكا لمحاكمته بتهمة التحرش .

0
186
رونالدو يرفض السفر الي أمريكا لمحاكمته بتهمة التحرش .

أبدى البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس الحالي وريال مدريد السابق ، استعداده للخضوع إلى التحقيق في قضية الاغتصاب التي وصفها بأنها ” تهمة مزعومة ” والمتهم فيها من قبل سيدة أمريكية.

وقالت صحيفة “لاجازيتا ديللو سبورت” الإيطالية، اليوم الجمعة، إنَّ رونالدو منفتح على استجوابه من قبل شرطة لاس فيجاس، في ظل التحقيقات الجارية في قضية الاغتصاب المتهم فيها ومطلوب التحقيق معه في لاس فيجاس بأمريكا .

 

وأضافت الصحيفه أن كريستيانو يشترط أن يتم التحقيق معه فقط عن طريق مكالمات الفيديو وهو متواجد داخل إيطاليا حيث أنه لن يستطيع ترك مباريات فريقه السيدة العجوز والتوجه لأمريكا في ظل الجدول المكثف ليوفنتوس في الفترة المقبلة، وخوضه عدد كبير من المباريات المتتالية في فترة زمنيه قصيرة. ويواجه رونالدو، اتهامات باغتصاب سيدة أمريكية، تُدعى كاثرين مايورجا، في عام 2009 أثناء قضاء أجازة له بالولايات المتحده الأمريكيه .

 

وقد قامت شرطة لاس فيجاس، بالولايات المتحدة الأمريكية، بفتح التحقيق مرة أخرى في الدعوى المقدمة من السيدة الأمريكيه ضد اللاعب البرتغالي، فيما قام رونالدو، بتعيين محام للدفاع عنه، بعد أن نفى تلك التهمة. ويخشى رونالدو في حالة مثولة أمام القضاء أن يتم حجزة فترة طويلة حتى نهاية التحقيقات , وربما حتى يصدر حكما في تلك التهمه .

 

ومن ناحية أخرى ردت مجلة دير شبيجل الألمانية، على بيتر كريستيانسن المحامي  الذي سوف يترافع عن البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس في المحاكم الأمريكيه حول مدى صحة أدلة الاتهام في قضية الاغتصاب الخاصة برونالدو . وكان محامي رونالدو أكد في بيان رسمي أن الوثائق التي ظهرت وتدين رونالدو، هي من اختراعات وسائل الإعلام الأوربيه والأمريكيه.

 

وخرجت مجلة “دير شبيجل” الألمانية في اليوم التالي برد قاسٍ على محامي رونالدو , وقالت الصحيفه إنها تمتلك المئات من الوثائق التي تم التحقق من صحتها ، موضحة أنها ليس لديها أي شك في صحة هذه الأدلة ، بعد أن تم فحصها وتقديمها للجهات القانونية. وكانت صحيفة دير شبيجل الألمانيه قد نشرت سلسله من الوثائق تزعم أنها من مراسلات تمت بين رونالدو والسيدة الأمريكية كاثرين مايورجا ، تثبت تورط النجم البرتغالي في قضية الاغتصاب.

اترك رد