عـسـر وصعوبة البـلـع : الأسباب والأعراض والتشخيص والعلاج .

0
53
عسر وصعوبة البلع : الأسباب والأعراض والتشخيص والعلاج .
عسر البلع أو صعوبة البلع , يحدث نتيجة إحدى الأمراض التي قد تصيب الفم ، البلعوم ، المريء ، أو الاعضاء المحيطـة بالمـريء , ولـكن السبب الأكثر إنتشارا والأكثر أهمية هو أمراض المريء نفسه . يعتبر تحديد نوع عسر البلع أحد العوامل الهامة لفتح الطريق امام الوسائل التشخيصية والعلاجية لذلك يجب الاستفسار وتوضيح النقاط التالية :

 

1- إن كان عسر البلع للمواد الصلبة ام السائلة او الاثنين معا ؟ 2- إن كان مستمرا ( في كل وجبات الطعام ) أم متقطعاً ؟
3– إن كان شديدا أم بسيطا ؟ 4- هل يرافقه ألم ؟ حيث ان عسر البلع المؤلم عادة ما يكون نتيجة التهابات شديدة في المريء .
5- هل هنالك إرتداد لمواد الطعام من المريء الى الحلق ام لا ؟ فاذا كان هناك إرتداد يجب ذكر محتويات المواد المرتدة , وهل يوجد دم او عصير صفراوي فيه .
6- هل يرافق عسر البلع نقص في الوزن ونقص في الشهيـة ، فقر دم ،وهل هناك تغيير في صوت المريض ؟

 

أسبـاب عسر البلـع

( أولا ) أمراض داخل المريء :
يتميز المريء بكونه أنبوبا عضليا ينقل الطعام من منطقة الحلق الى داخل المعدة , لذلك فإن أسباب عسر البلع في غالبية الحالات تكون أمراض في المريء أو في الاعضاء المحيطة به.
أ.عسر البلـع الناتج عن إلتهابات المريء الهضمية :
الحقيقة ان التضيق في المريء قد يحدث نتيجة عدة عوامل أهمها تكرار الالتهابات , رغم سابق علاجها والشفاء منها مرات عديدة . والتهابات المريء لها عدة أسباب من أهمها : الارتداد المتكرر للإفرازات الحامضية من المعدة الى المريء. إستخدام الأنبوب الفموي المعدي لمدة طويلة . إبتلاع مواد مقرحة . التهابات بكتيرية او فيروسية داخل المريء. قد يحدث التضيق أحيانا عند علاج دوالي المريء بواسطة المواد الصلبة .

 

ومن المعروف ان الإرتداد المعدي المريئي هو من أهم واكثر الأسباب , حيث يؤدي الى إلتهابات في المـريء نتيجـة تأثير الإفرازات الهـضمية المبطنة للغـشـاء المخاطي . وان تكرار هذا الإرتداد سيؤدي الى إلتهابات مزمنة في المريء , وقد ينتهي بتليف في الجدار وتضيق في القسم الأسفل الذي يمتد من 15-5 سـم . وهنالك بعـض الحالات النادرة التي قـد تنتهي بىتضيق شديد يمنع أي تغذية عن طريق الفم ، وهنالك إمكانية للتحول السرطاني في ذلك الجزء المتضيق .
في حالة التضيق , فان المريض يشتكي من عسر البلع والتي قد لا تظهر الا بعد أسابيع أو شهور أو حتى سنوات من بداية حدوثة ، وعادة ما تستمر القدرة على بلع السوائل لفترة طويلة ، وقد يرافق عسر البلع شعور بالم اثناء البلع ، وفي اغلبية الحالات يـكـون تحديد المريض للمنطـقـة التي يسـتعـصي فـيها مرورالطعام تتوافق مع موقع الإنسداد تقريبا .

 

ب.عسر البلع الناتج عن تضيق المريء بسبب تناول مواد كاوية :
يحدث التضيق في المريء نتيجة إحتراق المريء بمادة قلوية كاوية , يتم تناولها غالبا عن طريق الخطأ , ونادرا نتيجة محاولة الانتحار . هذه المواد القلوية الكاوية تحدث تآكل في الغشاء المخاطي , وفي الطـبـقـة تحـت المخاطية , وتـؤدي الى تـصلب الطبـقـة العـضليـة وإنكماش جدار المريء . وان التضيق الذي يحدث نتيجة المواد القلوية غالبا ما يكون في اسفل المريء , ولكن احيانا في مناطق متعددة ، وقد نجد التهابات شديدة في الحلـق والبلـعـوم .

 

ج.عسـر البلـع الناتـج عن الاورام الخـبيثة:
يعتبر عسر البلع العلامة الاساسية المميزة للاورام الخبيثة في المريء , ويتطور عسرالبلع ويشتد بسرعة لكنه احيانا قد يكون خفيفا متقطعا وقد يرافقه تشنج في المريء أو إلتهابات شديدة . والحقيقة انه لا يوجد دائما تناسب واضح بين شدة عسر البلع ومدى إمتداد الورم لذلك عند وجود هذه العلامـة يجب اجراء تصويـر شعاعي ملـون للمريء , أو إجراء منظار للمريء لمشاهدة المـوجـودات وأخـذ عينـات مـن المناطـق المشتبـه فيهـا لـمعرفة طبيعتها .

 

التشخيص :

التنظيـر: حيث يتم التاكد من وجود الورم الخبيث وتحديد مدى انتشاره وامتداده بالإضافـة أنـه يسمـح لنا باخـذ عينـات (خزعات) من المنطقـة المـصابـة , ودراسـتها تحـت المجهـر لمعـرفة طبيعة الورم .
الأشعة الملونة : والتي تحدد لنا مكان الورم ومدى انتشاره الى الاسفل ، كما تبين حركات المريء وقد يتم تحديد وجود تقرحات داخل او خارج الورم .
2.عسر البلع الناتج عن أمراض لها علاقة بتجويف الفم : مثل التهابات الفم ، التهابات اللوزتين ، تقرحات شديدة في منطقة الحلق ، بالاضافة الى سرطان اللسان .

 

3.عسر البلع الناتج عن أمراض في البلعوم : أهمها الأمراض العصبية مثل بعض أنواع الشلل وكذلك الوهن العضلي (Mysthenia.gravis)  . في هذه الحالة تحدث الصعوبة حالا بعد محاولة البلع ، ومن الجدير بالذكر انه وبسبب مرض الاعصاب في هذه المنطقة قد يحدث دخول بعض المواد المبتلعـة إلى القصبـة الهوائيـة مما قد يـؤدي الى إلتهابـات رئوية.
4.عسر البلع الناتج عن امراض في أعضاء تحيط بالمريء من الخارج : مثل أورام القصبة الهوائية او الرئتين الممتدة الى المريء ، او التطور الغير طبيعي للوريد الاورطي وفي فروعه والذي يسبب أحيـانـا إغـلاق في المـريء بـواسطـة أوعية دمـوية مـن الأمـام والخلف .
5.عسر البلع الناتج عن الحالات النفسية : حيث أن الخوف والقلق والتوتر وحالات الهستيريا قد تسبب جفاف الفم , والذي يحول دون إنعكاس البلع مما قد يجعل المريض يعاني من عسر البلع خلال تلك الفترة .

اترك رد