ما لاتعرفة عن سباستيان ديسابر المدير الفني الجديد للأهلي .

0
676
ما لاتعرفة عن سباستيان ديسابر المدير الفني الجديد للأهلي .

أكدت مصادر داخل النادي الأهلي إن محمود الخطيب أتفق مع  الفرنسي سباستيان ديسابر المدير الفني الأسبق للإسماعيلي والحالي لمنتخب أوغندا على تولي مهمة الفريق رسمياً عقب انتهاء كأس الأمم الإفريقية التي تنطلق 21 يونيو المقبل .

وأوضحت المصادر أن إدارة الأهلي حرصت على التفاوض مع ديسابر لخبرته الكاملة في شئون الكرة الإفريقية خاصة أنه تولى تدريب أندية الترجي التونسي، الوداد المغربي ، أسيك ميموزا الإيفواري ، القطن الكاميروني، ريكرياتيفو الأنجولي و شبيبه الساورة الجزائري ، والإسماعيلي بالإضافة إلى توليه تدريب منتخب أوغندا في الفترة الحالية .

 

وأضاف المصدر أن ديسابر أتفق مع إدارة الأهلي على التعاقد مع مدرب أحمال فقط والإعتماد على جهاز معاون من أبناء الأهلي وتحديدا عماد النحاس مدربا عاما والثنائي أسامة حسني وعادل مصطفى في منصب المدرب المساعد والدكتور أحمد فوزي في منصب مدرب حراس المرمى . يذكر أن هناك إقتراح بتولي سيد عبد الحفيظ منصب رئيس جهاز الكرة بالأهلي بداية من الموسم الجديد وترشيح الرباعي حسام غالي وعماد متعب ووائل جمعة وخالد بيبو لمنصب مدير الكرة .

 

وكان ديسابر قد قدم مستويات مميزة مع النادي الإسماعيلي ووضع الدراويش على رأس جدول الدوري الممتاز المصري الموسم الماضي طوال فترة الدور الأول تقريباً، وكان لرحيله الأثر البالغ في تراجع نتائج الفريق وضياع القمة لصالح الأهلي . ديسابر هو مدرب فرنسي مواليد 2 أغسطس 1976 (43 عام)، بدأ ديسابر حياته التدريبية وهو في سن صغير في الـ 28 فقط وقاد عدة فرق أفريقية إلى تحقيق ألقاب محلية وإنجازات أفريقية .

 

عام 2004 كانت بدايته التدريبية في نادي Le Cannet-Rocheville كمدرب مساعد في دوري الهواة الفرنسي واستمر حتى عام 2006 حتى تم تنصيبه مديرا فنيا ومشرفا على قطاع الناشئين ومشرفا على مدربي قطاع الناشئين وذلك حتى عام 2010، مع الفريق الفرنسي حقق دوري الهواة ليصعد إلى دوري الدرجة الخامسة الفرنسي، وعلى صعيد الإنجازات الفردية اختير كأفضل مدرب في دوري الهواة الفرنسي 2008، في الفترة من 2007 وحتى 2010 كان يعمل محاضرا في الاتحاد الفرنسي لكرة القدم الفرنسي لمدربي قطاع الناشئين في الأندية بجانب تولية مسئولية الفريق .

 

موسم 2010-2011 كانت أول مغامراته في أفريقيا، حيث تولى تدريب نادي أسيك أبيدجان الإيفواري، حقق معهم في أول مواسمه بطولة الكأس بجانب الوصول إلى ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا، في موسم 2011-2012 ثم استمر مع أسيك أبيدحان ليحقق لقب كأس السوبر الإيفواري ويصل إلى دور ثمن النهائي في كأس الكونفدرالية .

 

ثم انتقل إلى نادي القطن الكاميروني في موسم 2013 ليقودهم إلى تحقيق الدوري الكاميروني وقادهم أيضا للوصول إلى نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا أمام الأهلي المصري وحقق التعادل ذهابا وإيابا 1-1 ليصلوا إلى ضربات الجزاء ويخرج القطن الكاميروني من البطولة بعد الهزيمة 7-6 بضربات الجزاء .

 

لينتقل بعدها إلى نادي الترجي الرياضي كمدير رياضي ومشرف على قطاع الناشئين قبل تعيينه مدربا مؤقتا ثم مديرا فنيا دائما ليقود الفريق التونسي إلى التتويج ببطولة الدوري التونسي بعد قيادة الفريق في 13 مباراة حقق الفوز في 6 وتعادل في 4 وهزم في 3، وعلى الصعيد الأفريقي تولي الفريق في دوري المجموعات لدوري أبطال أفريقيا بعد خسارتهم المباراة الأولى والثانية، حقق 7 نقاط جمعهم من تحقيق فوزين الأول على الصفاقسي التونسي والثاني على أهلي بني غازي الليبي وتعادل أمام وفاق سطيف الجزائري وخسر أمام الصفاقسي التونسي. وبعدها تولى تدريب الإسماعيلي , ثم المنتخب الأوغندي .

اترك رد