نرامب يعلق دعم المساعدات المالية لمنظمة الصحة العالمية .

0
303
نرامب يعلق دعم المساعدات المالية لمنظمة الصحة العالمية .

وكالات الأنباء :

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب ، أنه أمر بتعليق المساهمة المالية التي تقدمها الولايات المتحدة إلى منظمة الصحة العالمية ، بسبب “سوء إدارة” المنظمة لأزمة تفشي فيروس كورونا المستجد . جاء ذلك خلال مؤتمره الصحافي اليومي في البيت الأبيض حول فيروس كورونا .

 

تمويل منظمة الصحة العالمية :

قال الرئيس الأمريكي “إنني اليوم آمر بتعليق تمويل منظمة الصحة العالمية كما نعكف على مراجعة لتقييم دور المنظمة في سوء الإدارة الشديد والتعتيم على تفشي فيروس كورونا . إن العالم تلقى الكثير من المعلومات الخاطئة حول انتقال العدوى والوفيات الناجمة عن الوباء” . وأضاف أن المنظمة “أخفقت في واجبها الأساسي وتجب محاسبتها” على استجابتها لتفشي وباء كوفيد-19 بعد ظهوره في الصين . وكان ترامب قد اتهم منظمة الصحة العالمية، في السابق، بالتحيز للصين . ويأتي هذا في الوقت الذي يتعرض فيه الرئيس الأمريكي، نفسه، لانتقادات داخلية بسبب تعامله مع تفشي الوباء .

 

أكبر ممول للمنظمة :

وتعد الولايات المتحدة أكبر ممول فردي لمنظمة الصحة العالمية ، حيث قدمت 400 مليون دولار، العام الماضي ، ما يعادل نحو 15 في المئة من ميزانية المنظمة بالكامل . وأصبحت الولايات المتحدة، حاليا، أكثر الدول تضررا من جائحة كورونا، حيث ارتفعت الإصابات إلى 592 ألفا و743 إصابة، بينما بلغت الوفيات 25 ألفا و239 وفاة . وقررت الولايات المتحدة عدم استخدام اختبار الفيروسات، الذي وافقت عليه منظمة الصحة العالمية في يناير/كانون الثاني، واستبدلته باختبار تم تطويره بواسطة مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)، لكن بعضها لم يعمل بشكل صحيح، وأدى إلى نتائج غير حاسمة .

 

الأضرار الاقتصادية في العالم :

وأضاف ترامب : “مع تفشي وباء كوفيد-19، لدينا مخاوف عميقة حول مدى استخدام الدعم الأمريكي السخي على أفضل وجه ممكن . لو قامت منظمة الصحة العالمية بعملها وأرسلت خبراء طبيين إلى الصين لتقييم الوضع على الأرض بموضوعية وكشفت للعالم عن عدم شفافية الصين، لكان من الممكن احتواء تفشي المرض في موطنه مع القليل جدا من الوفيات . كان من الممكن أن ينقذ هذا الآلاف من الأرواح ويمنع الأضرار الاقتصادية في جميع أنحاء العالم. لكن بدلا من ذلك، تبنت منظمة الصحة العالمية ما تقوله الصين من تطمينات . ودافعت عن ممارسات الحكومة الصينية ” .

 

واتهم الرئيس ترامب منظمة الصحة العالمية بأنها فشلت في تقييم تفشي المرض بشكل كافٍ عندما ظهر لأول مرة في مدينة ووهان الصينية . ومع ذلك، أشار المراسلون إلى أن ترامب، نفسه ، أثنى على تعامل الصين مع الجائحة وقلل من خطر انتشار الفيروس في الولايات المتحدة .

اترك رد