نصائح للمرأة لكي تتجنب الإصابه بالأمراض المزمنه .

0
948
نصائح للمرأه لكي تتجنب الإصابه بالأمراض المزمنه .

إهتمي بفمك وأسنانك :

   تنظيف وتلميع الاسنان يومياً يكافئك بمزايا صحية اخرى غير مجرد الابتسامة الجميلة حيث يقول لنا الدكتور رويزن: صحة الفم لها تأثير على صحة اجهزة جسمك, فنفس البكتيريا التي تسبب امراض اللثة في الفم تؤدي الى رد فعل مناعي يؤدي الى التجاعيد في بشرتك, ويؤدي ايضا الى امراض القلب وقد يؤدي الى السكتة الدماغية.
   وأوضحت دراسات عدة ان امراض الاسنان تزيد مخاطر امراض القلب (وبعض الابحاث ترى ان امراض اللثة قد تسبب الالتهابات المزمنة التي قد تسبب التورم حول الشرايين).

 

اشربي من مياه الصنوبر

   قد لا يكون هناك ميزة للمياه المعبأة اكثر من انها مكلفة, حيث لا تحتوي على الفلورايد الذي يمنع تسوس الاسنان, واذا كانت هناك مشكلات في مياه الصنوبر يمكنك الاعتماد على المرشحات (الفلاتر) التي تقضي على شوائب وطفيليات مياه الصنوبر.

التوقف عن مشاهدة برامج التلفزيون بعد الحادية عشرة مساء

   اخبار الساعة العاشرة وان كانت مليئة باخبار الركود الاقتصادي والحروب والكوارث البيئية ما يؤثر على مزاجك واعصابك, الا انها تجعل من الصعب الاستغراق في نوم عميق, ما يسبب المشكلات لصحتك نتيجة الأرق واضطرابات النوم المختلفة ويقول الدكتور كاتز: الحصول على القدر الكافي من النوم هو اساس المحافظة على عمل جسمك بشكل انسيابي وصحي  .

 

   إن الحصول على اقل من سبع ساعات من النوم الكامل لن يحميك من فيروسات البرد او اي فيروسات اخرى مقارنة اذا كانت ساعات النوم 8 ساعات او اكثر, وقد ربطت دراسات عدة بين النوم الضعيف وبين كل شيء بدءاً من البدانة, الى ارتفاع ضغط الدم الى السكري, واذا كان من الضروري ان تشاهدي شيئاً قبل النوم في التلفزيون فيفضل ان تشاهدي شيئاً مسلياً او كوميدياً مع ضمان ان تحصلي على فترة نوم حقيقية من 7 الى 9 ساعات من النوم المريح.

تطوعي لقضية تؤمنين بها

   العمل التطوعي من اجل الاخرين ولفعل الخير له فوائد صحية لا تنكر, اولها تقليل معدلات الاكتئاب وزيادة الرضا عن حياتك, لا نقول لك ان تكوني كالام تيريزا مثلاً, ولكن يكفي ان تعطي بعضاً من وقتك وطاقتك, فقد اثبتت دراسات عدة ان الذين يقضون 40 ساعة في العمل التطوعي كل سنة تطول اعمارهم. والعمل الخيري او التطوعي يزيد من ارتباطك بمجتمعك ويزيد من دائرة الاصدقاء ويساعد على تحسين ونظافة البيئة .

حولي منزلك إلى نادٍ صحي

   لا نقول ان ملء المنزل بالاجهزة والادوات الرياضية كجهاز السير الكهربائي وغيرها ولكن نقول ان تحولي العمل في المنزل الى نوع من الرياضة حتى تحرقي الكثير من السعرات الحرارية, فحركتك من المطبخ الى صالة الطعام, وعملك اليدوي في كنس المنزل وترتيب الفراش وغسل الاطباق, وحمل اكياس الاصناف من السوبر ماركت الى المنزل يعتبر نوعاً من التمرينات التي قد يكون اقلها المشي والنشاط .

التاريخ المرضي

   يوصينا الاطباء بمعرفة التاريخ المرضي في الاسرة والعائلة لمعرفة عوامل الخطر والاستعداد لها مع الطبيب المختص, ومحاولة تعديل نمط الحياة لمواجهة هذه المخاطر, ويكون معرفة التاريخ المرضي باجراء الفحوصات الدورية , وسؤال افراد العائلة عن الامراض الوراثية التي انتقلت من الجد او الجدة للأعمام والعمات والخالات ولا شك ان تسجيل هذا الملف عن تاريخ العائلة المرضي , سيفيد طبيبك من جوانب عدة واهمها تحديد اكثر المخاطر الصحية التي تتعرضين لها, والعمل معك على وضع خطة للمواجهة, والعمل على التغلب على كل ما من شأنه زيادة المخاطر ومواجهة المشكلات الصحية.

اترك رد