نظام جديد لتوزيع المراقبين بإمتحانات الثانوية العامة .

0
331
نظام جديد لتوزيع المراقبين بإمتحانات الثانوية العامة .

نظام جديد لتوزيع المراقبين :

كشف الدكتور رضا حجازي نائب وزير التربية والتعليم لشؤون المعلمين والمشرف العام علي امتحانات الثانوية العامة أنه تقرر لأول مرة هذا العام وضع نظام جديد لتوزيع المراقبين علي لجان امتحانات الثانوية العامة في إطار التدابير الإحترازية لمواجه فيروس كورونا مؤكدا أنه لن يخرج أي مراقب باللجان خارج محافظته حرصا علي سلامة المشاركين في أعمال الإمتحانات بحيث سيتم توزيع الملاحظين داخليا علي مستوي كل محافظة في إطار حرص الوزارة علي صحة المعلمين وسلامتهم .

 

الإجراءات الوقائية والصحية :

أشار أنه سيتم أتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والصحية تجاه المعلمين المشاركين في إمتحانات الثانوية العامة عن طريق إرتداء الكمامات والجوانتى . كما تم توفير إستراحات فندقية للحفاظ علي صحة جميع المعلمين للإقامة فيها بهدف تهيئة المناخ المناسب لهم خلال فترة المشاركة في الإمتحانات فضلا عن تأمين الإستراحات موضحا أنه تم مراعاة أن تكون الإستراحات بالقرب من اللجان لراحة المعلمين وسيتم تعقيمها وتطهيرها يوميا بجانب توفير الكمامات والقفازات لكل معلم مشارك في أعمال الإمتحانات .

 

كاميرات مراقبة :

كما أكد الدكتور رضا حجازي، نائب وزير التربية والتعليم لشؤون المعلمين، والمشرف العام على امتحانات الثانوية العامة، أنه سيتم الإستعانة بكاميرات مراقبة داخل لجان الإمتحانات هذا العام خاصة في اللجان المعروف عنها إثارة الشغب والغش من العام الماضي لمراقبتها ، كاشفا أن هناك 12 لجنة على وجه التحديد في بعض محافظات أسيوط وسوهاج وكفر الشيخ سيتم وضعها تحت كاميرات المراقبة وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الغشاشين .

 

مبدأ تكافئ الفرص :

أضاف المشرف العام على امتحانات الثانوية العامة ، أن هناك عمليات تأمين واسعة لكافة لجان امتحانات الثانوية العامة هذا العام في إطار الإجراءات الإحترازية التي اتخذتها الوزارة بالتنسيق مع كافة الوزارات المعنية لتحقيق الإصلاح داخل لجان الامتحانات ومنع الغش بهدف تحقيق مبدأ تكافئ الفرص بين جميع الطلاب، بالإضافة الى عمليات التأمين الوقائي ضد كورونا لتعقيم اللجان وتطهيرها يوميا .

 

أوضح حجازي ان أكثر من 650 ألف طالب وطالبة سوف يخوضون امتحانات الثانوية العامة هذا العام 2020/2019 ويشارك في أعمال الملاحظة المراقبة ورئاسة اللجان أكثر من 160 ألف معلم ومعلمة موزعين على نحو 2400 لجنة، حيث تم زيادة عدد لجان الثانوية العامة هذا العام بحيث لا يزيد عدد الطلاب في اللجنة الواحدة عن 14 طالبا بهدف تحقيق التباعد بين الطلاب داخل اللجان الفرعية ضمن الإجراءات الوقائية والاحترازية التي تم اتخاذها بسبب تداعيات فيروس كورونا .

اترك رد