15 عاما سجنا لمسن اعتدى على طفل معاق ذهنيا .

0
429
15 عاما سجنا لمسن اعتدى على طفل معاق ذهنيا .
حكمت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار جعفر نجم الدين , وعضوية الساده المستشارين سمير أبو دوح، وهشام محمود , وأحمد الغندور , وبسكرتارية سيد نجاح، ومحمد خميس، بمعاقبة المدعو عبد العاطى محمد محمد كلثوم و البالغ من العمر 64 سنة , موظف مقيم بميدان النافورة بالمقطم , بالسجن المشدد خمسة عشر عاما , وذلك لقيامه باغتصاب طفل معاق ذهنيا بالقوة بعد إستدراجه داخل حمام مسجد .

 

ترجع وقائع هذه القضيه بتوجه المواطن ( محمد. م. د. ) صاحب شركة رخام ومعه نجله ( مصطفى ) لوحدة مباحث قسم شرطة المقطم وبرفقتهم الجاني المسن . وأبلغ الأب الرائد محمد صفوت ضابط مباحث قسم شرطة المقطم بأن المشكو فى حقه إغتصب نجله البالغ من العمر 16 سنة طالب بمدرسة ريتاج بالمقطم من ذوي الاحتياجات الخاصه .

 

وقرر الأب أن نجله حضر إليه وأخبره بأن المشكو في حقه قام باحتضانه من الخلف واكتشف الأب وجود آثار للحيوانات المنوية على جسد إبنه المعاق .  وأضاف أنه حضر للقسم للإبلاغ،عن الواقعه , وطلب إتخاذ الإجراءات اللازمة ضد المتهم ، كما طالب بتوقيع الكشف الطبى على نجله، وتعذر سؤال الطفل لصعوبة النطق وفهم الكلام حيث أنه من ذوي الإحتاجات الخاصه .

 

وبمواجهة المتهم اعترف بارتكابه الواقعه . وأضاف قائلا أنه نادم على فعلته، وأنه لن يكرر هذا الأمر مرة أخرى. وأمام النيابة العامة، قال الأب بأن زوجته كانت دائما حريصة على قيام الابن المعتدى عليه بالصلاة في المسجد؛ إلا أنها فوجئت به معاودا بعد صلاة العشاء وأخبرها بأن خادم المسجد قام بالإمساك به من الخلف وقام بالتعدي عليه، وبفحص ملابس الطفل تبين وجود سائل منوي عليها.

 

وأضاف الأب أنه كان يقوم بالعطف المادي على المتهم فى الأعياد والمناسبات , وطالب بمعاقبته بأقصى عقوبة حتى يكون عبرة للآخرين، ولكي لا يكرر مثل هذه الأفعال مرة أخرى . وباستدعاء الطفل تبين أنه معاق ذهنيًِا وليس فى حالة وعي أو إدراك سليم , وقرر أن الطفل كان دائمًا يشتكى لوالدته بأن المتهم يتسبب فى اتساخ ملابسه , وباستفهامها الأمر منه، تبين أن المتهم يقوم باغتصابه عنوه وأنها ليست هذه هي المرة الأولى.

 

وأضاف قائلًا: ( قولتله يا عم عبد العاطي وسع لي أنا عاوز أمشي، وهو قالي تعالى متمشيش بتبعد عني ليه ) .
وبعرض المتهم على المجني عليه , تعرف عليه وقرر أنه هو الشخص الذي قام بتجريده من ملابسه واغتصابه، وبإحالة القضية لمحكمة جنايات القاهرة , قضت بالحكم المُتقدم.

اترك رد